]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

دعنا نلتقي !!

بواسطة: إنجي علي  |  بتاريخ: 2013-10-15 ، الوقت: 18:41:31
  • تقييم المقالة:

نعم دعنا نلتقي عبر الكلمات .
حيْثُ الحروف تنسج من خيالنا حكايات .
أولَ حروفها كانت أنت و يا لها من بدايات !
وَحِيْنَ إلتقيْنَا بين السطور تاه قلبي بين العبارات .
فـ خُذنِي إليْكَ عَانِقنِي؛ أوقِفْ عَقَارب الزمن لحظات .

***
لا تَندَهِش ..
فَـ حِيْن أعشَق لا أخفِي النبضات .
نعم أقتَحِمت سطوري بتلك الخفقات .
لـِ تحتَل كُل أوردتي و ضلوعي حتي النظرات .
مَاذَا أخبَركَ أنّي أحبكَ !! كفي مهاترات .
فالحب لا يعبر عن شعور هاج و أضرب الثورات .
خُذنِي إليْكَ عَانِقنِي ؛ لقد ضاقت المسافات .
تأمَلْنِي، إقتَربْ . وَ إمنحنِي حروفك وحدي . .
سَأحتفِظ بهَا في سراديب الذكريات .

***
مَاذَا لَو أخبَرتُكَ أنّي أحبكَ الآنَ وَ غَداً
لا تسَألنِي كَيْف !وَ متَى !وَ لمَاذَا أنْتَ !
فقط لا تشغلني بالأجابات .
تِلك الأسئِلة أعمَق من أقحامها بالخيالات .
سَأتركُكَ مَع تَسَاؤلات و حروف و سطور . و أوراق .
هذا ما تبق مني في كل الحيات .
فلا املك شئ !! سوي تلك الدقات
و حروف لا تبلي مهما مرت السنوات .
دعنا نلتقي عبر الصفحات .
فهناك أنت و أنا و بداية مالا نهايات .
إنجي علي .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق