]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أنا !!!!!!

بواسطة: عبدالعزيز الجهني  |  بتاريخ: 2013-09-28 ، الوقت: 11:06:35
  • تقييم المقالة:

أنا الفرح ، أنا الجمال . أنا روعة الخيال

أنا العقل أنا الحلم أنا الجنون أنا الخبال .

أنا الضعف أنا الذنب أنا المحال ، أنا الحزن أنا الألم

أنا الخطأ أنا الإثم .

أنا التناقض والبشاعة.

أنا التوافق والأناقة

أنا كل شيْ ..... أنا متأكد أني ولا شي..

أنا الأبو أنا المحب ، أنا العدو أنا الغضب

أنا الطيبة أنا الأمل أنا الغصيبة أنا الندم ...

أنا ذنب على صدري جثم ، أنا روح تعيش بلا ألم .

وش ينقصني ؟ وش يعذبني ؟

وش يصفيني ؟ وش ينقيني ؟

يأرض ضميني

تكفين ضميني.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • هزآزة الرمح | 2013-10-02
    تعلم بِ أنآ أنآكَ هنآ شآئدهـ بِ الروح الملآئكيه بِ دآخلكَ أنتْ أقسمتْ معآلم موطنكَ الدآخليْ بِ إعتدآل , وَ جعلت منهآ إعجوبةّ الحكآيه , فَ القدر هو الذي يجمع السقم وَ السعآدهـ بِ إنآءً منْ الفخآر او بِ نبضاً منْ قلم يملكهـ سلطآناً بلآ تكلف كَ أنتْ يآسيدي ,
    طبتَ ,
    • عبدالعزيز الجهني | 2013-10-09
       لقد فرحت بهذا التعقيب جدا لأنه صدر من قلم يتنفس الحروف وينهل من منهل ثجاج . يلوح في خاطري أدباء وأنا اتناول مقالك الوحيد بعيد عن مجاملة الأنثى دائما . أنت متفردة في الأسلوب والكتابة واللغة . حتى الاسم حركة التهديد فيه تعني الكثير . سأتابع هذا الرمز ذائما انا كمستكتب بدأت أشك في أن يكون خلف اسمك رمز نطرق حياء أمام شخصه . أسأل الله لك التوفيق

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق