]]>
خواطر :
مولاي ، لا مولى سواك في الأعلى ... إني ببابك منتظر نسمات رحمة...تُنجيني من أوحال الدنيا وحسن الرحيل ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

و أخرة وزارة التعليم أيييييييييييييييييه ؟

بواسطة: أحمد الياسرجى  |  بتاريخ: 2013-09-26 ، الوقت: 19:00:47
  • تقييم المقالة:

فى السابق كان يطلق عليها وزارة التربية و التعليم و مع التطور الطبيعى للحاجة الساقعة اصبحت وزارة الهم و الغم على الأسرة المصرية و أصبحت تتحكم فى كل كبيرة و صغيرة فى حياة الأسرة المصرية فالوزارة هى من تحدد فصول السنة و أيضا تنهك ميزانية الأسرة و بالطبع هى من تتسبب فى الأزمة المرورية لأكثر من 7 أشهر من السنة و لكن هذا كله ليس موضوعى اليوم .
موضوعى فى نقطة خاصة جدا بحالتى كأب لتلميذ فى المرحلة الأعدادية فى أحد مدارس اللغات الخاصة و سؤالى بعد دفع المصروفات العالية بهدف توفير جودة تعليمية عالية لأبنى و طبعا معتمد على أن المناهج لهذا النوع من التعليم يكون مختلف عن المناهج التى تدرس فى المدارس الحكومية بشقيها العادى و التجريبى تحدث المفاجئة فى أحد اللغات الأجنبية التى تدرس فى المدرسة يطلب المدرس من التلاميذ شراء كتاب خارجى لكى يدرس لهم منه و هذا يحدث فى الأسبوع الأول من العام الدراسى و يأتى السؤال هل هذا تصرف فردى من هذا المدرس أم أنه تصرف عام فى كل المدارس اللغات الخاصة و هل هذا بسبب سوء المنهج أم أن هناك أتفاق مصلحة بين الناشر و المدرس أم ماذا و هل للوزارة يد فى هذا أو لها حق الأشراف و المتابعة أم أن الموضوع متروك للمدرسة الخاصة . أن كان لدى أحدكم رد أرجوا أن يوضح لى الصورة لأننى تائه فى هذه الأشكالية .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق