]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اصلاحات واجتهادات/التعليم الأساسي

بواسطة: oubzig ali  |  بتاريخ: 2013-09-25 ، الوقت: 23:21:30
  • تقييم المقالة:

بأقل الامكانيات والوسائل وفي ظروف لا تليق بتنفيد العملية التربوية كفضاء المؤسسة، تفوقت المدرسة العمومية ولا يلج المدرسة الخصوصية الا الفاشلون . وفي نهاية الثمانينات و بداية التسعينات بدأ مستواها  ينحط  وبدأ الانتقاد يستهدفها، وبدأ يقل احترام الأساتذة والأستاذات واللواتي بدأيتكاثر عددهن في المدرسة العمومية وبعضهن ساهمن سامحهن الله في انحطاطها خصوصا  اللواتي ولجنها دون حب لمهنة التدريس، ورغم أن الوالجون الجدد كلهم يدعون التفوق لامتلاكهم شهادات عليابين قوسين ،وثقافة متميزةيدهب الأمر ببعضهم الى درجة الاستخفاف بمن سبقوهم في مهنة التدريس لأنهم لا يتوفرون على نفس الشهادات اذا استثنينا الكفاءة التربوية لممارسة المهنة ،ولكن ينفضح أمرهم حين يفشلون في المهمة المنوطة بهم  ،يشاركون في الغش كي ترتفع نسبة النجاح والتي لم يستطيعوا الحصول عليها بالجد المطلوب منهم، وشتان بين الحقيقة والخيال ،ويقومون بهذا بهدف التستر على خدلانهم وعدم التفاني في عملهم من أأجل الوصول بفلذات أكبادنا الى المستوى المنشود والمشرف لنا ولهم، ومن تم ضاعت فئات كثيرة في التكوين المتين الأساسي والذي سيجعلها غير قادرة على المسايرة لا في الاعدادي التأهيلي ولا في الثانوي أوفي التكوين المهني.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق