]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أسوار الحضارات

بواسطة: ahmad  |  بتاريخ: 2011-10-26 ، الوقت: 15:37:51
  • تقييم المقالة:

أسوار الحضارات

 

 

فلسفة حضارات هو سجل ناطق بالاحداث التي عاشتها الشعوب منذ بداية الحياة على الارض، والتي تصف الحوادث التي ألمت بها في الماضي حتى الوقت الحاضر .

 

وعلى مدار التاريخ ظهرت حضارات متنوعة كل واحدة تختلف عن الاخره بعاداتها وتقاليدها وفنها. فالحضارات العظيمة لا تنتهي وجودها الا عندما تدمر نفسها من داخلها فمهما علت سوف تنهار، ولكن السمات الاساسية للحضارة لا تختفي وتظل محفورة في التاريخ البشري .

 

 

هناك غموض كبير حول طبيعة الكون الذي نحن متواجدون فيه حول قوته وتأثيره وقدرة سيطرته على تكوين او انهاء الحضارات والثقافات، تعتبر قوة الكون لغز كبير الى يومنا هذا كافية لانهاء اي حضارة متواجدة بكاملها .

 

لقد عرف كوكبنا عدة صراعات لم تنتهي الا بانتهاء احد الاطراف، وذلك مما ادى الى انهاء حضارات لم تكون تعرف الا معتى المعرفة، الفن، الحياة المزدهرة ، وكان فنائها يعود الى ايادي التسلط، مستبدين والشر المطلق .

 

هذه حضارات التي دفنت تركة اثارها موجودة كعلامة دلالية تدل على ما حدث في زمن الماضي، والعلماء في دورهم يعملون على كشف الالغاز وفك الشفرات على حضارات سميت الان بالاساطير القديمة .

 

 تعتبر الحضارات القديمة التي دفنت هي بمثابة خريطة تتضمن فيها كثير من الرموز المشفرة التي منها ما زال لم يفهم بعد او لم يتم فك شفرتها ومنها ما تم معالجتها هذه الخريطة تمدنا بالمعرفة عالمنا اكثر فاكثر لحفاظ عليه، وما زال يجب علينا تقدم والتعلم اكثر مما وصلنا عليه الان .

 

والان قد بداءت الاسطورة تعود من جديد والفضل يعود للمستكشفين وللعلماء بكشف بعد من الالغاز والاسرار التي قد تكون نعمة لحضارة نعيشها الان وتكون بوابة لمعرفة عالمنا اكثر فاكثر... .

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق