]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

في صوتك ياعمري سافرت

بواسطة: امين الصفتي  |  بتاريخ: 2013-09-24 ، الوقت: 00:17:59
  • تقييم المقالة:

 قي صوتك يا عمري سافرت 

مازال صوتك يتردد في سمعي

موسيقي وعزف كمانات 

و شفاهك تركت في الهاتف همسات 

تركت بصمات من نغمات 

وهديل حمامات لايتوقف بقطع حرارة

او نهي مكالمات 

كلما مررت باحد الطرقات 

حلمت انه سياتي يوما وتتعانق ايادينا 

ونسير جنباً الي جنب مثل 

امير وإحدي البارونات

وتعزف سيقاننا رقصات

باحلي الخطوات 

وتغازل فينا حصوات الارض وارصفة الطرقات 

مازلت ياعمري اسبح في صوتك

واجول بخاطري مسافات القارات 

وارسم احلاما مامرت يوما بعقول العاشقين 

او كانت يوما تسكن خيالات 

في صوتك سافر صوتي واصطحب معه كل الاصوات 

اصوات المطر المتساقط ..غي شرفات الحكايات 

وتراتيل الاشحار وصمت الزهرات

وكأنا فيروز تغني 

وزياد الرحباني يعزف لها اجمل نغمات

في صوتك كان نزار يسكنني ..

وتلوت عليه إغنية كلمات ليست كالكلمات ..

ونجاة قالت ايظن العاشق ان العشق مجرد نبضات 

اراه لم يقف وسط طريقا

او كتب بدموع الحب اجمل رسالات 

العشق بايات الاشعار وكل الروايات

ونهاية احزان وولادة اجمل لقاءات 

في صوتك تراتيل سماوية ..

وهدوء الليل ...

وامواج محيطات

قي صوتك يا عمري سافرت 

وكانت اجمل الرحلات

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق