]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اسس الطريقة الرفاعية

بواسطة: skikdi  |  بتاريخ: 2013-09-22 ، الوقت: 12:30:40
  • تقييم المقالة:

بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد الله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد الأولين والآخرين محمد صلى
الله عليه وسلم وعلى اله وأصحابه وأزواجه وذريا ته ومن تبعهم بإحسان إلى
يوم الدين
فهذه مجموعة نفيسة من جواهر الكلم كان لقيها سيدنا وسندنا ومولانا سلطان
الأولياء وغوث الثقلين فخر بني حسين أبو العلمين المرشد الكامل مقبل يد
الرسول صلى الله عليه وسلم الإمام (احمد الرفاعي الحسيني الكبير ) رضي الله عنه
وهذا الذي نقدمه إليك أيها القارئ من كتاب ((المجالس الرفاعية )) ونحن على يقين
بأنه سيسد فراغا كبير تفتقرا ليه المكتبات العربية الإسلامية وسيكون له اثر كبير
في نفوس أرباب الذوق السليم والنظر العالي
الذين يسمعون القول فيبتغون أحسن
إن السيد احمد الرفاعي الكبير رضي الله عنه هو صاحب الطريقة الرفاعية
المعروفة والمنسوبة إليه وهو إمام أهل التصوف في عصره والى يومنا هذا
كان رضي الله عنه يحدث أرباب القلوب بما يشاء من علم الغيوب وسر المحبوب
ويحدث المريدين بقوانين الشرع وحسن الآداب والزوم الطاعات .........
ويحدث أرباب الخوف والقدرة العظمة بالموعظة ويرغب أرباب البدايات
إلى الإعمال الصالحة وحسن الظن واليقين ومحبة الصالحين والتمسك بشعار الدين
وكان رضي الله عنه يتحدث في مجلس من مجالسه فبلغ في حديثه إلى التصوف
فمنهم من قال التصوف صفاء ومنهم من قال المصافاة وغير ذلك وكله صحيح
من حيث معناه الان أهل الخرقة التزموا الصفاء والمصافاة وعملوا بالآداب
الظاهرة وقالوا أنها تدل على الآداب الباطنة
وقالوا من لم يعرف أدب الظاهر لايؤتمن على أدب الباطن
وكل الآداب منحصرة في متابعة النبي صلى الله عليه وسلم قولا وفعلا وحالا
وخلقا فالصوفي أدبه يدل على مقامه زنوا أفعاله وأقواله وأحواله وأخلاقه في
ميزان الشرع
وسئل رضي الله عنه مرة من رجل يقال له ابن تركي :أي سيدي ما التصوف
فقال رضي الله عنه: له تصوفكم أو تصوفنا
قال: أريد إن تعرفني الحالتين فقال رضوان الله عنه
أما تصوفكم فهو أن تصفى أسرارك وتنقى اكدارك وتطيب أخبارك وتطيع جارك
وتقوم ليلك وتصوم نهارك
إما تصوف القوم فترك الكل والخروج عن الكل والتمسك بالكل وان لاتقنع بغير الكل وانشد في هذا المعنى قائلا :
ليس التصوف بالخرق من قال هذا ما صدق
إن التصوف يا فتى حرق يمازحها قلق
وقد أشار إلى طريقته الطريقة الرفاعية فقال رفعت طريقتي هذا إلى أربع قناطر
القنطرة الأولى :
أن يطمس الرجل حاله السيئ محقا بفنائه في حال شيخه الصالح فيمحو كذبه تحققا
بصدق الشيخ ؛ وبخله بسخاء الشيخ وكذلك فيمحو كل مردود له تحققا بكل وصف
مقبول من أوصاف الشيخ ..
القنطرة الثانية :
هي تصحيح الحال بمحو رؤية الحال أدبا مع النبي صلى الله عليه وسلم فتصح
أحواله بنظام الشرع حتى تصير ظلا لأحوال النبي صلى الله عليه وسلم
القنطرة الثالثة :
هي التمكن في مراتب الأحوال المحمدية التي قامت به وفقا للقران العظيم الشأن إذا النبي صلى الله عليه وسلم خلقه
القنطرة الرابعة :
وهي الاستغراق عن كونيته وعن الأكوان أيضا بذكر الله سبحان وتعالى ذكر
استجمع به عزائم الأحوال المحمدية وهناك تقع الطمأنينة فتبقى قلب الرجل في
حظيرة قدس ذكر الله بعد فنائه فيها (ألا بذكر الله تطمئن القلوب )



وأشار رضي الله عنه إلى أسس الطريقة الرفاعية
فقال أقمت طريقتي على خمس وخمسين خصلة يؤيدها خمس وخمسين آية ، لابد للعبد منها ولا غنى له غنها وهي
1_ معرفة الله تعالى عز وجل لقوله (وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون )
2_الإقرار بالربوبية لقوله تعالى( وإلهكم واله واحد )( قال هو الله احد )
3_الوفاء بعهد الله لقوله تعالى ( أوفوا بعهدي أوف بعهدكم وإياي فارهبون )
4_الإخلاص بالعبودية لقوله تعالى ( واعبدوا الله مخلصين له الدين )(فمن كان
يرجو لقاء ربه فليعمل عملا صالحا ولا يشرك بعباد ربه أحدا)
5_طاعة الله وطاعة رسوله وأولى الأمر لقوله (أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولى الأمر منكم)
6_الإيمان بوعد الله تعالى لقوله( وما من دابة في ارض إلا على الله رزقها)
7_ الرضا بقسمة الله لقوله تعالى (نحن قسمنا بينهم معيشتهم في الحياة الدنيا )
8_الحب في الله والبغض في الله لقوله تعالى (لا تجد قوما يؤمنون بالله
واليوم الأخر يوادون من حاد الله ورسوله ولو كانوا آباءهم أو إخوانهم أو
عشيرتهم )
9_ معرفة النفس ومحاربتها لقوله تعالى ( إن النفس الأمارة بالسوء)
10_محاربة الشيطان لقوله تعالى ( إن الشيطان لكم عدو فا تخذوه عدوا )
11_ الخوف من الله في كل حال لقوله تعالى ( ولا تخشوا الناس واخشوني )
(وإياي فارهبون)( يستخفون من الناس ولا يستخفون من الله وهم مهم )
12- الدعاء والتضرع إلى الله تعالى لقوله ( ادعوا ربكم تضرعا وخفية )
(ادعوني استجب لكم)
13_وعدم الأمن من مكر الله لقوله تعالى (لا يأمن مكر الله إلا القوم الخاسرون)
14_ وعمد القنوط من رحمة الله لقوله تعالى (لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا انه هو الغفور الرحيم)
15_ طلب العلم لقوله تعالى ( كونوا ربانيين ) أي كونوا فقهاء وقد قال صلى الله عليه وسلم ( طلب العلم فريضة على كل مسلم ومسلمة)
16_ والوضوء لقوله تعالى (يأيها الذين امنوا إذا قمتم إلى الصلاة فاغسلوا وجوهكم وأيدكم ......)
17_ والغسل من الجنابة لقوله تعالى (أن كنتم جنبا ً فاطهروا )
18_ التيمم لقوله تعالى (فان لم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا )
19_والصلوات الخمسة لقوله تعالى ( إن الصلاة كانت على المؤمنين كتابا
موقوتا) أي فرضا موقتا على القيم أربع ركعات وعلى المسافر ركعتان إلا
المغرب فإنها ثلاث ركعات
20_ ذكر الله تعالى ( اذكروا الله كثير ا) يعني بالليل والنهار
21_إعطاء أمانة إلى أهلها لقوله تعالى (إن الله يأمركم أن تؤدوا الأمانات إلى أهلها )
_وترك الأفراح لقوله تعالى (ولا تفرحوا بما آتاكم )(إن الله لا يحب الفرحين)
23_وترك الحزن على فوات الدنيا لقوله تعالى (لكيلا تأسوا على ما فاتكم )
24_والتفكر لقوله تعالى ( فاعتبروا يا أولى الأبصار)
25_ وترك هوى النفس لقوله تعالى ( ولا تتبع الهوى فيضلك عن سبيل الله)
(وأضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات فسوف يلقون غيا)( ومن خاف مقام ربه ونهى النفس عن الهوى فان الجنة هي المأوى)
26- معرفة منة الله بالايمان والإسلام لقوله تعالى(بل الله يمن عليكم إن هداكم للإيمان إن كنتم صادقين)
27-الإيمان بان الله مطلع في كل حين لقوله تعالى ( وما يعزب عن ربك من مثقال ذرة في الأرض ولا في السماء)
28- التوبة من الذنوب لقوله تعالى (توبوا إلى الله جميعا أيها المؤمنون
لعلكم تفلحون )ولقوله ( ياايها الذين امنوا توبوا إلى الله توبة نصوحا)
29- وصدق الكلام لقوله تعالى ( وإذا قلتم فاعدلوا )ولقوله تعالى ما يلفظ من كلام إلا لديه رقيب عتيد)
30- واكل الحلال لقوله تعالى (كلوا من الطبيات واعملوا صالحا)
31- وحفظ العينين والفرج والأذنين من الحرام لقوله تعالى ( قل للمؤمنين
يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم )(أن السمع والبصر والفؤاد كل اولئك عنه
مسؤولا)
32- ترك الغيبة والاستهزاء لقوله تعالى ( لايسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيرا منهم )
33- ترك اللقب لقوله تعالى ولا تنابزوا بالألقاب بئس الاسم الفسوق بعد الإيمان )
34- الاجتناب عن سوء الظن لقوله تعالى(يأيها الذين امنوا اجتنبوا كثيرا من الظن )
35- والاجتناب عن التجسس لقواه تعالى ( ولا تجسسوا)
36- التوكل على الله لقوله تعالى ( فتوكلوا على الله أن كنتم مؤمنين )(ومن
يتوكل على الله فهو حسبه)(ولقوله تعالى(وتوكل على الحي الذي لايموت)
وقال ابن عباس رضي الله عنهما : التوكل اتكال القلب إلى الله بالانقطاع عما دونه
37- والرضا بقضاء الله (واصبر لحكم ربك )
38- والصبر على الشدة لقوله تعالى ( ياايها الذين امنوا اصبروا وصابروا ورابطوا واتقوا الله لعلكم تفلحون)
39- بر الوا


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق