]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تيقنت واكتفيت

بواسطة: Tariq Baban  |  بتاريخ: 2013-09-21 ، الوقت: 20:16:56
  • تقييم المقالة:




لا أعني بكلماتي ردة عن  الأحدِ
وحاشاني أستجدي من أحزانكم مهجتي
و سعدي

يقولون
ألحزن أكتئاب
والفرح
معدي

صروح تهدمت
كانت يوما
فضائل العلوم وألآداب للبشرية
تهدي

فالت من مدار فكري
من تراه معي
ومن تراه
 ضدي

ماكانت اعمارنا ساحات وغى
أي منزلة تدنيني أرتضيها
لكن أرجوكم
دعوني بمأمن من روحي وفكري
وحدي

لا تسمعوا لي
لا تقربوني
كلماتي هذار
غمامة صيف
لا نفع فيها ولا لثمر
تجدي

ناولني ساقي الراح
آخر كأس
وأتبعني
احفر لي بيديك
لحدي

أسواري تهدمت
قلاعي تكشفت
لا أود ألموت
كما فعل سلفي
لغيري صنع
وأنا وخلفي
نتعفن
 على يد  حضارة لا نستوعبها
 تقتلنا وتمتصنا
أو بمنهج مهلهل أنتهجه
 جدي

أحلامي
وصايا تمنيتها أمانا لغيري
ماعادت مجدية
كما ظننت لها
هي قمامة
لن تحقق لي
مجدي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق