]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

وجع المسافات

بواسطة: سراج الدين عبدالسلام  |  بتاريخ: 2013-09-20 ، الوقت: 19:10:46
  • تقييم المقالة:

أضواء السيارات تتكسر على نوافذ المباني القديمة ..

 والأزقة غارقة في بحرٍ من الليل الشتوي الكئيب ..

منذ وقتٍ وأنا أحاول تهجي الغياب ..

شاردٌ ككل القطط والسكارى في هذه المدينة ..

هائمٌ فوق ابتسامة بلهاء ترتسم قريبةٍ مني ..

أحملُ تعب الكراسي في محطات الانتظار ..

وبداخلي أسئلةٌ كثيرة ..

كتلك التي تجول في أوردة رصيف الميناء حين يودع السفن ..

/ متى تعود ؟ / هل حقاً ستعود ؟ ..

كانت الرياح تعصف بذاكرتي وتغازل أشجار الغابة في هذه الأثناء ..

وطعم القمر يبدو شهياً فوق ذاك الكوخ الحزين ..

أراقب بتوتر  دخان سيجارتي وهو يصعد إلى السماء ..

تمنيتُ أن تصعد بعض أدعيتي وصلواتي إلى ذاك الحد ..

 ربما لكنت الآن بحالةٍ أفضل ..

الطريقُ تبدوا لزجة ..

 وغير معبدة ..

وثقيلة ..

كمعظم الطرق التي أسلكها ..

وصوت تنهدات النجوم تذوب في رذاذ الأمواج الغاضبة ..

هل أنا أدفع ثمن سعادةٍ مضت ؟

أم أدفع ثمن سعادةٍ ستأتي ؟

سؤالي الأول يدفعني للانتحار ..

والثاني يبقيني حياً للحظةٍ أخرى ..

يبدو أن منتصف الطريق أبعدُ من أوله .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • طيف امرأه | 2013-09-21
    الاخ والاستاذ الراقي ..سراج ...وللحرف قنديل لا يخبو
    حرف وتسلسل وكلمات وروعة في مجمل كل سطر
    أرسلته تلك النرجسيات في معاني حروفكم
    ان الجمال في لوحة الحروف لتسمو كلما أتقن صاحبها مسك الريشة واطلاق العنان لمخيلة الحرف
    وكنتم لها كذلك
    بورك بكم واسعدكم وحقق امانيكم
    طيف بخالص التقدير

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق