]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

كَثر الغلط بالحياة فلا تخافو ا

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2013-09-20 ، الوقت: 11:30:10
  • تقييم المقالة:

كثر الغلك بحياتنا وأصبح الإنسان فينا وعلينا لا يهاب أمات أحد أم أصاب أحد أم ما جرى

كثر اللغط والهرج والمرج وأصبنا من الحياة الهم والكدر لكن الغلط كثير وما عدنا للصراب عليه نتحير

عندما يصاب إنسان أو يخيب أخر أو تتوقف حياة شعب أو يتضرر حيون أو يموت كائن حي

لم نعد عليه نتضرر

وأصبحت الحياة والموت إنسان هذا هنا وذاك في مكان أخر لا يهم ..

هل ما تت القلوب ..

هل الضمير دهسته الأيام

ولم نعد نبالي وبصريح العبارة لأن أصحاب القرار كثر غلطهم والتابعين لهم كثير وليس لنا قدرى على المواجهة

ولا نكران

والأيام هذا الزمان ترينا الكثر وليت عند هذا الحد لأن الإنسان قد يتوه ويكثر غلطه ولا يهتم

والبلاء لنا بالمرصاد لأن الغلط من هناك ولا أحد يوقف له السيران فهل لهذه الدرجة رخست الأيام ..


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق