]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عزائي للعقول و الضمائر و لكل ما تبقى من قيم الإنسان...

بواسطة: Jamel Soussi  |  بتاريخ: 2013-09-18 ، الوقت: 06:51:08
  • تقييم المقالة:

عزائي للعقول و الضمائر و لكل ما تبقى من قيم الإنسان...

 

 

لقد اشتقت للسياسة بالمفهوم الذهني العقلاني الفلسفي الرّاقي...

( متى تستطيب الدنيا ( يا ديوجنس ) ؟

- حين يملك فلاسفتها و يتفلسف ملوكها )

 

ليس حين يمسي النقد السياسي شتم و استهزاء حتى بالمقدسات ..

أكثر من 90 بالمائة من التعاليق السياسية بدون تفكير و استدلال ....

هراء يتبعه هراء....كأنّ العقول أصابها عماء....

كلّ يدّعي و يتوهّم أنّه و لوحده على حق ..

و الباقي كلّهم خونة و أغبياء....

إنّه منطق فرعوني ..يعاد تركيبه من جديد كل يوم مع الفارق في الزمن ..

يا لهول المصائب التي تحدّق بنا....


أشباه مثقفين و أشباه إعلاميين ..و غيرهم من المتطفلين في كل مجال ...

الكل فلاسفة سياسة و الكل منظرون و قادة نقاش و لكن في السب و الشتم و التلاعب بمصالح الشعب و مستقبل الأمة و مصير الأجيال الباقية...


عزائي للعقول و الضمائر و لكل ما تبقى من قيم الإنسان...

في لحظات ينهار جهد الأولين في بناء المجتمع و الإنسان ..

الكل يلهث خلف المصالح الضيقة و الوطن يطعن من كل الجهات..

أين الكلمة الحق...؟

أين حرمة الأعراض ..؟

أين العقول المتبصرة التي تعطي كل ذي حق حقه ..

توحد و تصالح و تبني بالنقد لا تجعل الكل رماد...

 



***************************ج س***

 



رسائل في الصّميم


أ.جمال السّوسي - تونس

 


2013-09-18


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق