]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المرأة الكائن اللغز 11

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2013-09-17 ، الوقت: 09:15:29
  • تقييم المقالة:

ثمانية وعشرون : المرأة والشيطان :


1-" الشيطان هو المخلوق الوحيد الذي تطيعه المرأة دون أن تسأله عن السبب", لا تسأله : لماذا أمرها بكذا ؟
ولماذا نهاها عن كذا ؟.
2-" النساء حبائل الشيطان "... حديث شريف . ومنه فالشيطان لا يستطيع أن يُـفسد الرجلَ بشيء
كما يفسده بالمرأة , لأن نقطة ضعف الرجل – عموما - هي المرأة .
3-" الرجل للمرأة , والمرأة للشيطان ". ومنه فإن المرأةَ تغلبُ الرجلَ , والشيطانُ يغلبُ المرأة َ .
4-"إن المرأة تُـقبل في صورة شيطان وتُـدبِر في صورة شيطان . فإذا أبصر أحدكُم امرأة فليأت أهله ,
فإن ذلك يردُّ ما في قلبه"... حديث شريف . والقصد هو أن المتعة واحدة ( بل هي مع الزوجة أطيب
بإذن الله بكثير ) , ولكن الشيطان - لعنه الله - هو الذي يُـزين الأجنبيةَ للرجل .
5-" تغرِّرُ بنـا - نحن الرجال - المرأةُ دائما , أما هي فلا يغرِّرُ بها إلا الشيطانُ ".
6-" ما خلا رجل بامرأة إلا وكان الشيطانُ ثالثَـهما " أو كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم .
7-" هب قلبك لله يزدد نورُه , ثم هبْـه للمرأة وامض صكّا مع الشيطان "... أرسطو .
ومنه فإذا وهبتَ قلبك للمرأة من أجل حسن معاملتها ( وأنت رجل جاد وحازم ) فهذا حسنٌ وطيبٌ ,
وأما إن وهبتَ قلبك للمرأة ابتغاء مرضاتها ( سواء أحسنت أم أساءت , وسواء أطاعت أم عصت ) فقد أمضيتَ
- أيها الرجل - صكا مع الشيطان والعياذ بالله تعالى .
8-" وراء كل عظيم امرأةٌ , ووراء كل شيطان امرأةٌ كذلك ".
9-" وضعَ الشيطانُ المرأةَ تحت الرجل ,كي يبقى الرجلُ تحتَـه ", أي أن الشيطانَ يريد أن يسيطرَ على الرجل
عن طريق فتنة المرأة .
10-" إذا شارك الشيطانُ امرأة فإنه يفقد حصتـه", لأنها أمكر منهُ . " إن كيد الشيطان كان ضعيفا " ,
" إن كيدكن عظيم " .
11-" يبلعُ الشيطانُ المرأةَ , ولكنه لا يستطيع هضمها ".
13-"حيث لا يصل الشيطان يرسلُ عجوزا ".


مع ملاحظات :


الأولى : بقدر قوة الإيمان بالله بقدر ضعف تسلط الشيطان على المرأة .
الثانية : كل الكلام السابق لا ينطبق على كل النساء , بل على بعضهن فقط . وهناك نساء الواحدة منهن خير
وأفضل من عشرات أو مئات الرجال .
الثالثة : من النساء شيطانات , ومن الرجال كذلك شياطين .
نسال الله أن يغلبنا - رجالا ونساء - على أنفسنا وعلى الشيطان , آمين .

تسعة وعشرون: المرآةُ صديقةُ المرأة :

1-"إذا أكثرت المرأةُ من الوقوف أمام المرأة قللت من اهتمامها بالوقوف بالمطبخ ", لأنه من الصعب جدا التوفيق بين هذا وذاك .

2-" إذا أردت أن تُـجنِّـن المرأة فاحرِمْها يوما كاملا من المرآة ".

3-" أعظمُ الناس فضلا على المرأة هو مخـترعُ المرآةِ ".

4-" المرآة التي تعكسُ وجه امرأة قبيحة , لم تصنعْ بعد", لأن المرأة- أية امرأة - ترى نفسها في المرآة ملكةَ جمال العالم .

5-" قد تستطيع المرأةُ الاستغناءَ عن صديقاتها جميعا , ماعدا صديقة واحدة وهي المرآة ".

6-" لو نظرت المرأةُ في الحياة بمقدار مما تنظر في المرآة , ما كان بين النساء امرأة حمقاء ".

7-" يموت الرجلُ وقلبُـه معلق بالمرأة , وتموتُ المرأةُ وقلبُـها معلقٌ بالمرآةِ ".

8-" فيلسوفٌ أو أحمقٌ : الرجل الذي يدخل على زوجته وهي تجلس أمام المرآة ", لأن المرأة – بشكل عام – لا تحب أن تظهر أمام زوجها إلا بعد مغادرة المرآة والتأكد من أنها في كامل زينتها ".

9-" المرآة روحُ المرأةِ كما أن السيفَ روحُ المحاربِ ".

10- " لو نظرت المرأة إلى المصحف بقدر ما تنظر إلى المرآة لكان لها في الحياة الدنيا والآخرة شأن أكبر وأعظم " .

 

ثلاثون : المرأة الذميمة :

1-" الذميمةُ حقا هي الجميلةُ التي طمستْ جمالَهـا بسوءِ الخلق ", لأن الجمال الحقيقي هو جمال الخل قبل أن يكون جمال الصورة .

2-" أنا أمدح الأخلاقَ الحسنة للمرأة الذميمة , وأطري وأمدحُ جمالَ من لها أخلاق ". أما الأولى فيكفيها أنها فازت بالجوهر الحسن , وأما الثانية فقد حصلت على الجمالين معا , وفي كل خير .

3-" لا تقل لها - أيها الرجل : أنتِ ذميمةٌ , فإن الذي خلقها هو البارئ المصوِّر . ولا تنسَ " إن أكرمكم عند الله أتقاكم ".

4-" لتحذر المرأةُ الجميلة من القبيحةِ , كما يحذر الذكي من الغبي ", خاصة من غيرة وحسد وبطش الذميمة إذا كانت لا تخاف الله َ.

5-" الزوجة القبيحة – إن كانت مؤمنة وقادرة على السحر الحلال - تجعلك ( أيها الزوج ) تعيسا في البداية وسعيدا في نهاية المطاف ", بإذن الله تعالى .

6- " المرأة الذميمة والمرأة الجميلة تتساويان عندما تنطفئ الأنوار ", أي بالنسبة للزوج في فراش الزوجية .

7-" المرأة الذميمة هي المرأة الجميلة التي ترى نفسها أجمل من الجميع " , أي أن القبح الحقيقي هو قبح التكبر بسبب الجمال الزائد لا قبح الصورة الذي لا دخل للمرأة فيه . وذميمةٌ متدينة ومتواضعةٌ أحسنُ ألف مرة من جميلةٍ ظاهرا وفارغةٍ من الداخل ومتكبرةٍ بجمالها .

8-" المرأة الذميمةُ يقالُ عنها عادة : ولكنها طيبةٌ ", أي أنه من أجل التغطية قليلا على ذمامتها , يُضيف المتحدثُ عنها قائلا : ولكنها طيبة ".

9-" المرأة القبيحة تخاف المرأةَ ", لأنها من خلالها ترى من هي أجمل منها .

10-" النساء القبيحات يغِرن على أزواجهن , بينما غيرةُ الجميلات فعلى أزواج الأخريات ", للأسف الشديد .

11-" أقبح امرأة في الدنيا هي التي لم تعد تحبها ( أنت أيها الرجل ) ", أما التي تحبها فإنها عندك جميلة ولو كانت غير ذلك . والخنفوس ( كما يقول المثل عندنا في الجزائر ) عندْ مُّو ( أي عند أمه ) غزالة .

يتبع : ...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق