]]>
خواطر :
(مقولة لجد والدي، رحمه الله ) : إذا كان لابد من أن تنهشني الكلاب ( أكرمكم الله)...الأجدر أن اسلم نفسي فريسة للأسود ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الألم

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2013-09-16 ، الوقت: 06:51:23
  • تقييم المقالة:

الألم

أشد الألم ,الألم النفسي ,أشد الألم عندما يكون من اقرب الناس اليك ,قرابة الدم او الصداقة او الزمالة . وانت تسلم له كل خلجات وما يكنه قلبك وتفشي باسرارك اليه ابان الليل والنهار ,وتخدع بطعنات عدة في الظهر, لاتشعر بألمه الا بعد وقت طويل حينها يتضاعف الوجع والحسرة وخيبة الأمل ,والأخطر عندما تعمم القضية وتسقط حالتك هذه على الجميع ,مما يغيب الوفاء والثقة. ويصير كل من يحاول ان يقترب منك الا اشعرته بأنه في موضع غير مرحب به..الألم الذي يسببه الإخوان والأصدقاء قوي جدا ,يكاد لايقبل الصفح ,وان الشخص سيبقى الى ابد الأبدين في محل شك وترقب ,خوفا من ان تتكرر المصيبة والوجع والألم.في زمن قل فيه الخل الوفي ,وفي زمن كثر فيه الخب المخادع ,صارت الحيطة والإحتياط ميزة العصر,لم تترك لنا الخديعة بابا ولانافذة ليدخل صديقا او زميلا الا أحدعه العقل للتمحيص والمراقبة والإمتحان.يترك الصديق الغادر جرحا غائرا ,صعبا أن يندمل مع مرور الزمن ,لشيئ يخصه ,لكنها تبقى صفة مذمومة ,يكفي ان الناس والخليقة تعرف وتعلم عنه الكقير وخائفة منه ,لكن تخادعه على انها تجهل كل شيئ .صعب الألم ,لكن لابد منه كيما نتطهر من ادران النفس وانفعالاتها.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق