]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

(أصيل هازيم) : أَمَـلُ الطرب العربيِّ !!

بواسطة: الخضر التهامي الورياشي  |  بتاريخ: 2013-09-15 ، الوقت: 17:51:11
  • تقييم المقالة:

(أصيل هازيم) ... لا يستحقُّ أربعةَ (نَـعَـمْ) فقط ، بل يستحقُّ كلَّ (نَعـمـات) الوطن العربي ، إن جازَ التعبيرُ ...

فهو ولدٌ أصيلُ حقّاً في صوته ، وفي أدائه ، وفي موهبته الفنية الساحرة ...

وإنْ كنتُ من قبلُ أعتقدُ أنَّ الزمان لن يجودَ بمطربٍ مثل (عبد الحليم حافظ) ، فإني اليومَ وقد استمعْتُ إلى (أصيل) ، وهو يشْدو بأغنية (إنت عمري) لسيدة الطرب (أم كلثوم) ، تراجعتُ عن هذا الاعتقاد ، وانتابني حدْسٌ طاغٍ أنَّ هذا الولد الصغيرَ سيكون فلْتةَ الزمان ، وسيكون أعجوبة من أعاجيب الغناء العربي ، وسيُعيدُ أسطورة (عبد الحليم) .. فمثلما بدأ (عبدُ الحليم) مشواره الغنائي بترديد أغاني أستاذه (محمد عبد الوهاب) ، بدأ (أصيل) بترديد أغنيةٍ لـ (أم كلثوم) ، ومن عجيب الصُّدفِ أنَّها من تلْحينِ (محمد عبد الوهاب) نفسه !!

وكان أداؤُهُ رائعاً جدّاً ، مسَّ شغافَ قلوب الحاضرين ، واسْتَدَرَّ الدَّمْعَ من العيون ، واضطَرَّ الفنانة (نجوى كرم) أن تعترف أنه نجحَ في أن يَجْعلها تبكي من شدَّة التأثر ، مع أنها عصيَّةُ الدَّمْعِ ، ولا أحد يستطيعُ أن يفعل ذلك ... وحتى الأستاذ (علي جابر) ، الذي يضُنُّ على الكثيرين بلفظة (نَعم) ، استسلم للولدِ ، وقال له :

ـ 200 نَعمْ !!

وعُمْرُ (أصيل) إثنا عشر عاماً فقط ، وكان من المنتظر أن يؤدي أغنية لواحدٍ .. أو واحدة .. من مطربي هذا العصر ، ويكونَ بعيداً في اختياره عن المطربين القدامى ، ومنفصلاً عن فنهم وذوقهم ، ولكنه دافع عن اختياره لأغنية (أم كلثوم) بأنه يُحبُّ الطرب والأغاني القديمة ... فهو كما قالت الفنانة (نجوى كرم) :

ـ ليس من هوايته أنْ يُغنِّيَ للصِّغار... !!

(أصيل هازيم) ولدٌ أكبرُ من سنِّه ، وأكبرُ من كثيرين ، يتطفَّلون على ميْدان الغناء . وصوْتُهُ قويٌّ ، وواضحٌ ، ومُؤثِّرٌ إلى درجة كبيرةٍ ، وهو لا يخترق القلبَ فقط ، بل يخترقُ (قلبَ القلب) ، وسيهزِمُ بموهبته الحقيقية التفاهةَ والفوضى السائديْن في الطرب العربي ..

والأيامُ القادمةُ سوف تُثْبِتُ ذلك ...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق