]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

الفلسفة ..ما بعد؟

بواسطة: جمال بعلي  |  بتاريخ: 2013-09-13 ، الوقت: 11:35:11
  • تقييم المقالة:

دخلت الفلسفة بعد التطور العلمي الكبير حالة من التوجز افضى بكثير من المفكرين الى صدام الله فلما بدت اسئلة الأنكار بتفكيكية الوجود مع فصله بغيبياته ..دخل الأنسان مرحلة الرغبة في التخطي تخطي افكار الغيب بالتاسيس لقدرة الأنسان ..الآن مع هدا التوتر والحروب والدمار الأنسان يدمر غروره باستهداف الآخر ..او بالتعالي عليه ..والتسيد...الحرب الآن من اجل ان يمتلك الأنسان قدرة ..الأديان المعترف بها تقر ان الأنسان لايستطيع ان يتحرر من قدره ..من غيبيته او ارتباطه بموجد ..فكل من تحدث عن وهم الوجود من الفراغ وصل الى انه لا يوجد فراغ بمعنى العدم ...لدى المعركة تشتد وتكون اشرس على مستوى العقل والفكر ..سوف تحال اسئلة الآ ادري على هامش الحوارات وتدخل فلسفة الأنكار بالحاده الى ساحة المعركة مع تطورية سوسيولوجية وانهيار القيم ومع تشيئ الأنسان ..وربوتيته ..ربما يقتل الأنسان غروره ..


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق