]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

نحن بحاجة للتحضر

بواسطة: عبدالعزيز الجهني  |  بتاريخ: 2013-09-13 ، الوقت: 08:16:51
  • تقييم المقالة:
نرى مجتمعنا النامي ونتعايش مع ظروفه ونتوق بأن يكون من أفضل المجتمعات المتحضرة. نحن العاديون نحب أن كل من في المجتمع أو أغلبهم على الأقل يتصرف بتحضر ولاشك أن أنفسنا هي الأحق بالتوجيه. ما أجمل أن تكون هناك دورة في المرحلة لمتوسطة وأنا هنا أركز على التدريب وليس التعليم ,تُدرب على السلوكيات الحضارية. أعلم أن هناك مقررات دراسية للسلوك في مدارسنا . نعود لموضوعنا كم يزعجك ويزعجني  رؤية رجل يبصق من نافذة السيارة ،سامحوني على اللفظ ،أو وأنت جالس في مقهى ،رجل في جلسة بجوارك يزمجر ضاحكا غير عابئ بمن حضر ،أو شخص يعتقد أنه مهذب والجميع واقف أمام الإشارة يفتح باب السيارة ويضع علبة المرطبات في الشارع،أو مجموعة من الشباب يصطرخون في الشارع بكلمات بذيئة تجرح النفوس والأذن، والمخالفات المرورية من أكبر المؤشرات التي تدل على حضارة مجتمع ما. نحن والحمد لله مجتمع متدين والسلوك المهذب يرفع درجاتنا في الدنيا والآخرة والمعول عليه في الحساب نويانا . وبذلك نكون أجدر من يقدم السلوك الحسن في حياته تعلم  ياأيها القارئ العزيز أن القرآن الكريم وفي سورة لقمان قدم توجيهات حضارية رائعة وودت مشاركتكم  بمعلومة بسيطة سور القرآن مائة وأربعة عشر سورة ترتيب سورة لقمان في المنتصف هل هي مصادفة ترتيب نزولها السورة السابعة والخمسين . هل يعني لك ذلك شيء. اجعلوا يومنا أجمل بالسلوك الحضاري والتعود عليه                                                   عبدالعزيز عبدالله الجهني                                                                              Aziz-8787@hotmail.com                                                                    تويتر abomhlhl@

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق