]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لغة العيون

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-09-11 ، الوقت: 12:59:51
  • تقييم المقالة:

لغة العيون يتقنها العشاق لا تحتاج لمعرفة لغة تسمعها او تقرءها في كتاب

فهي مدفونة في القلب لا تحس  بها تخرج في شكل اشعاعات تنير وجه من تشتهيه بلا حساب

لا يستطيع العقل ادراكها فهي كالروح نور يموت ساكنها و تبقى من بعده تعشق الاحباب

عماد حب الحياة للكائن احساسه بالتقرب لمن يسكن قلبه من الخلان و الاصحاب

لا تعني الحياة شيئا لمن فقد من اعطاه القلب حب بلا حساب

ترى الفؤاد يتفطر عند فقدان الابن لابيه و امه تراه يتمني الاتحاق بهما لولا الايمان بما انزل في الكتاب

الصبر حكمة خلقها فينا ربنا لتتواصل الحياة رغم تعرضنا للعذاب

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق