]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الوحــــــدة

بواسطة: سهيلة شارفية  |  بتاريخ: 2013-09-10 ، الوقت: 18:46:17
  • تقييم المقالة:

يعتمرنـــي الخـــوف مــــن وحــــدة أبقــــى أتخبــــط فيــــها وحيــــدا .... أتوســــل فراقـــها و خروجــــها منـــي برويــــا ..... أترجــــى انسحابــــها بكــــل طيبــــة ...... مـــــن يــــداوي جــــرحي  و يضغــــط علــــى نزيفــي لعلــــه يــــداري صــــراخي ..... أتخبــــط بيــــن جـــــدران وحدتــــي أنــــادي مغيثــــي ..... قتلتنــــي و جرجرتنـــي هـــي بــكل أحاسيســــي ...... صاحبــــــة مـــــرارة هـــــي .... قاسيــــة اللغـــــة هــــي .......  تبتســـم لألمــــي وتنـــبــــش جــــراحــــي إذا التأمـــــت ...... تتفـــنـــن في قتلــــي و تترقــــص لإنهزامــــي........ كـــــم مــــن الجرائـــــم ارتكبــــت بكــــل حكمـــــة ...... تلبــــس قـــنــــاع الـبــــراءة و سلاحـــــها انتحــــار تزرعــــه فــــي كــــــل جنايـــــة ........ نعــــم هــــي نفســـــها مــــن أتكــلــــم عنـــــها ....... بعــــدة وجــــوه هــــي ....... هــــي نفســــها الوحــــدة الــتـــي تدمـــــر البشريــــة بأقـــــوى ســـــلاح أكبـــــر مــــن القنبلـــــة الذريـــــة ..... تسحــقــــك مــــن الوجــــود و تجعـــلــــك عبـــدا لمــــا هـــــو غيــــر موجـــــود .... تشتهـــــي المـــــوت فــــي حضـــــورها و تجعـــلـــه هدفــــك المنشـــــود .... تجتهــــد فـــي رســـم الخطـــط و تتــلــذذ لمــــذاق الراحــــة بعــــد موتـــــك .......  


سهيلة شارفية


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق