]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

افكار بلا اسوار---ماضر ونفع في كبرى الخدع

بواسطة: Imad Almarsomy  |  بتاريخ: 2013-09-10 ، الوقت: 10:14:25
  • تقييم المقالة:

                      مـــاضر ونفـع فـي كبرى الخـدع

لا اختلاف على مكانة الانسان في زمان ومكان,هو في الارض خليفة الرحمن,وكل مافي الكون يرفع له الشان,منذ البدء عاداه الشيطان وسعى للنيل منه ليقتل فيه الوجدان.....

اختلفت لديه اشكال النيل والوصول,تارة يحارب العقول,واخرى يحتضن ما ساء من ميول,وثالثة يقتل ارادته لجعله مشلول ....

تسلح بكل الحيل والخدع,هذا شانه ان هو لطبول الحرب قرع ,فلا يثنيه امر ولا يعيقه الم او وجع....

شتت الاقوام جعل لهم رايات واعلام,يرفع امام وينزل امام,وسوس,اغرى,طمع,للفتن غذى وصنع!

حارب اي فعل للخير ,فهو للشر دوما نصير..

فاخترعة اكبر خدعةللتفتيت,بها ما جعل قلب مع قلب يبيت,فاربك كل ما في الوجود,وما ترك عودا على عود ..

هي خدعة (الافكار)بها استطاع الانتصار,فالعقل للانسان هو الاختيار,يقوده للحياة او الانتحار ..

نما ما للبشر من ذرات شر,اوهمه ان هذا الخير حضر,وغير ذاك لايغني ولا يذر,وان الاخرين له اعداء,ويجب لفكره فقط البقاء

فتعددت الرايات,باشكال والوان الحياة,صار القتل باسم الفكر يجوز,والكل على الفتك يحوز....

فانتشر الدمار,في كل شارع وحديقة ودار,والجار لا يامن من جار,

فتوالت افكار وافكار وافكار.......

جميعها تعني بالانسان,بذات الوقت تفتك بهذا الكيان,

العقيدةــتغذيها الخرافات.

الفكرـيحابيه الشطحات.

العنصرـتجزئه النظريات.

فامتزجت الالوان,اللوحة بلا عنوان,هذا ما سعى له الشيطان ,لينفذ من اي مكان ......

باسم الدين نقتل ــ باسم الفكر نهجر ــوباسم العنصر نهان ...

انهارت انسانيتنا ,وبطلت حجتنا , وانعدمت ارادتنا .

واختلفت الايدلوجيات,فالحق مل ومات..

صار الاحتلال يعني تحرير..

الديمقراطية ضاع لها تفسير..

انقاذ الشعوب نهب وقتل وتدمير..

والمقاومة بين الارهاب والتكفير...

ولكي نتقبل هذا الازدواج بالمعايير,ظهرت افكارا اخرى تساعجنا كي لانحير,جميعها تحاكي الضمير,هي للانسان من جهة نصير,وبالاخرى تجعل منه اسير...

فانخدع عندنا الفكر,ووقعت ارادتنا بالاسر,,,ونجح الشيطان بالتدبير.....

علينا العودة للاصول,نقرع للحق طبول,وينهض من في القبور,ونقراء ما كتب بين السطور..

فينكشف عنا الحجاب,ونضع لكل سؤال جواب..

ونحتمي من الافات, التي هي ليست من الكائنات,لا شكل لها ولا لون ولا حياة..

تدخل الى العقل فتؤذيه والقلب فتلهيه والضمير فتعييه,واما الشر فتحييه .

فلينتفض الجميع , لصنع الربيع ..

وتحيا الانسانية من جديد,تكسر اطواق الحديد,فيتحرر العقل الوليد, من دهاء المريد..

انها حرب الذات لرفع الصدع,من فكر ونظريات وبدع,وفرز ما ضر ونفع, والانتصار على ....كبرى الخدع .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق