]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

#الإعلام_و_الإحتلال

بواسطة: عبد الرّحيم مُعلّم  |  بتاريخ: 2013-09-08 ، الوقت: 18:15:03
  • تقييم المقالة:


لقد كان ولازال للإعلام والإنتاج التلفزيوني من برامج، أفلام سينمائية، مسلسلات وغيرها.. دور هام في صناعة عقلية، فكر وتصوّرات خاطئة، مغلوطة عن الإسلام وعلاقته بالإرهاب أو التطرّف، وذلك بفعل تلك الصورة التي سوّق لها أعداء الإسلام حيث ربطو الإسلام بماهو بريء منه، فأصبح كل شخص ملتحي في لباس قصير أبيض وكل إمرأة بلباس طويل أسود دلالة على التعصّب، الرهبانية، التخلّف، الكره ..كل تلك الأوصاف تمّ إلصاقها وربطها بمن إلتزم بدينه وأظهر ذلك الإلتزام للعيان
مع التكرار والإتصال بتلك البرامج بشكل يومي ترسّخت الصورة في الأذهان فإنتقلت من فكرة غريبة جديدة غير متقبَّلة محصورة في #العقل_الواعي إلى فِكر شخصي كامن في ذلك الركن المظلم من أدمغتنا؛ #العقل_اللاواعي٠٠

نعم لقد إحتلونا اليوم من جديد، لكن هذه المرّة ليس بالشكل التقليدي الذي عهدناه ( دبابات، آليات مدرّعة، عسكر ...) لا ليس هذا هو سلاحهم اليوم ! فالإحتلال اليوم ليس مرتبطا بالأرض إنّما أخذ أشكال عدّة ومنها إحتلال الفكـر والعقل؛ وضع الفكرة مكان الفكرة، المبدأ مكان المبدأ و العقيدة مكان العقيدة، إيمان مكان إيمان


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق