]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حَذار ياعراق..حَذار ياسورية

بواسطة: محمد جواد القيسي  |  بتاريخ: 2013-09-07 ، الوقت: 17:55:49
  • تقييم المقالة:

 

( العراق أبو الدنيا )

   حَذار ياعراق.. حَذار يا سورية

       احمد الله كثيرا، على كتابتي مقالة عن اوردغان ، وكنت

 من (المسرعين) في فضح تآمره على الأمة العربية وبمباركة

الخونة من حكام دويلات الخليج العربي . كان ذلك بعد انطلاق

 ( مهزلة) أسطول الحرية ، الذي كان هدفه المعلن رفع الحصار

 عن الشعب العربي الفلسطيني في غزة. أما غير المعلن

 فهو التمهيد لثورات(الربيع العربي) الهادفة إلى تمزيق الأقطار

 العربية، وإعادتها خطوات طويلة وبعيدة إلى الوراء.بعد كسب

 ثقة  (الجهّال) في هذه الأمة. بشخص منقذها (الطيب اوردغان).

واليوم وبعد مرور سنوات على بدء تنفيذ المؤامرة ما الذي

 سيكسبه ( السلطان العثماني)مقابل جهوده المضنية والشاقة التي

بذلها ليس بتدميرالأمة وتمزيق كياناتها وحسب، بل مشاركته

وسيدته أمريكا بقتل المئات من المواطنين في سورية وكان آخرها

 الهجوم الأمريكي التركي الإسرائيلي بالأسلحة الكيميائية على

 المدنيين في غوطة دمشق؟.

كل الوقائع تشير إلا أن الهدف من العدوان القادم على سورية، هو

تمزيق هذا البلد، وبخاصة المناطق التي تسكنها الأغلبية الكردية،

 ومحاولة دمجها مع الإقليم الكردي العراقي ، وإقامة الدولة الكردية 

على الأرض العربية!!

وبذلك ستكون الأراضي في جنوب وشرق تركيا والذي تسكنه هذه 

القومية بمنأى عن الانفصال، بعد أن يتم (تخيير) هؤلاء الكرد بين

البقاء ضمن الجمهورية التركية وإلقاء السلاح ،أو النزوح إلى

الأراضي العربية التي أقيمت لهم  فيها الدولة الكردية!! وعلى غرار

الجنوب السوداني الذي لقي ترحيبا عارما من خونة الأمة العربية

وجامعتها (غير العربية)

وخير دليل على كلامي.. هو وقف إطلاق النار بين جماعات حزب

العمال الكردي في تركيا ونزوحهم إلى شمال العراق بعد مفاوضاتهم

مع اوردغان، حيث اتخذوا من شمال العراق الحبيب موطنا لهم، لحين

تنفيذ المؤامرة المرتقبة..

في الوقت الذي احذر العراقية والسورية، من هذا المخطط،

فأنني ادعوا الشباب العربي والعراقي خاصة، إلى التحرك وعدم

إعطاء هؤلاء الأوغاد  الفرصة لحماية أراضيهم في تركيا ، مقابل

تمزيق وطننا مهد الحضارات..

في أمان الله

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق