]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

.. " وعادت شيماء / 2 " ..

بواسطة: عمرو ابراهيم سيد أحمد مليجي  |  بتاريخ: 2013-09-07 ، الوقت: 14:52:52
  • تقييم المقالة:

.. " وعادت شيماء / 2 " ..
...................................

وجاء سؤالها الباكي .. أجبْني أيّها الرَّجُلُ

وترْمُقني بعينيها .. ورِمْشُ العَينِ يَغْتسِلُ

وتسْألني على حَذرٍ .. وتعلمُ أنني خَجِلُ

يقولُ سؤالُها هلّاـ .. أتيْتَ القلبَ تَرْتجِلُ

وتسعى في رَوابيه .. كما شاءتْ لكَ المِللُ

فلا ديناً سوى الحُبِّ .. وكلُّ النبْضِ يَبْتهِلُ

فقلتُ لقلبها مَهْلا .. أراكَ اليوْمَ تشتعِلُ

وبالأشواقِ تأتيني .. كطفلٍ جاءَ يَحْتفِلُ

فقالتْ صَبْرَها نَفِدَ .. ومَنْ بالبُعْدِ يَحْتمِلُ

فرَقَّ لقلبِها قلبي .. وقلبي في الهوى ثَمِلُ

انا والعينُ نهواها .. اذا ما السُّهْدُ يَرْتحِلُ

فمنْها الدمعُ يأسِرني .. ومنّي القلبُ يَمْتثِلُ

...............................

.. " عمرو المليجي " ..

مصــــــــر 5/9/2013


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق