]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بين الصلاح والفساد بين الشعب والحاكم

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2013-09-06 ، الوقت: 10:31:16
  • تقييم المقالة:

بين الصلاح والفساد بين الشعب والحاكم :

قال بعضُهم  :" الفسادُ يهبطُ من الأعلى إلى الأدنى والصلاحُ يصعدُ من الأدنى إلى الأعلى ". أي أن فسادَ الحكام وبعدَهم عن أحكام الشريعة الغراء يؤدي رويدا رويدا إلى انتقال الفسادِ والانحلال والانحراف إلى الأفرادِ والمواطنين سواء أرادَ الحكامُ ذلكَ أم لم يريدوا , وهذا أمرٌ مشاهدٌ وملاحظٌ

كما أنَّ على الشعوبِ - إذا أرادتْ لحكامها الصلاحَ – عليها أن تستقيمَ هي أولا فيستقيم الحكامُ تبعا لذلك باللينِ أو بالقوة , بالسياسةِ أو بالعنف .

والله وحده أعلم بالصواب .

 

استدراك : كلامي هذا يذكرني شئتُ أم أبيتُ بما يقع في مصر العزيزة وبما وقع في بلدي الحبيب الجزائر عام 1992 م و ... وأجد نفسي غير قادر على التعليق إلا أن أقول كلمتين إثنتين فقط :

1- قلتُ لرجال المخابرات الجزائرية عام 1985 م حين سجنوني وعذبوني وحاولوا إهانتي و... وسبوا أمامي الله والرسول وعلماء الإسلام و... قلتُ لهم " أنتم الذين أنشأتم ( بحربكم على الإسلام لا على المسلمين ) الإرهاب في الوقت الذي تزعمون أنكم تحاربونه ".

2- إذا كان ما فعله السيسي في مصر من أجل الديموقراطية , فلعنة الله عليها من ديموقراطية , وحينئذ سأجد العذر لمن يقول بأن الديموقراطية كفر . إذا كانت الديموقراطية لا نقبل بها إلا إذا أفرزت لنا عن فوز العلمانيين وأما إذا فاز فيها الإسلاميون انقلب عليها الجيش وأعداء الإسلام فلا بارك الله فيها من ديموقراطية , وتصبح الديموقراطية عندئذ كفرا و60 كفرا .

اللهم انصر الحق والعدل في مصر والجزائر وفي أية بقعة يعيش عليها مسلم , ويا رب اخذل السيسي وأعوانه دنيا وآخرة , آمين .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق