]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بين ثنايا العام الدراسي الجديد ؟؟

بواسطة: عبد السلام حمود غالب الانسي  |  بتاريخ: 2013-09-03 ، الوقت: 19:11:26
  • تقييم المقالة:

بين ثنايا العام الدراسي الجديد ؟؟؟

بقلم الباحث عبد السلام حمود غالب

لقد اقتربت عقارب الساعة نحو بداية العام الجديد،،،

وفتحت ابواب المدارس احضانها لطلابها ،،،

وابتهج الكثير من الطلاب  وخاصة الجدد  والمتاملين في التعليم ،،،

والذين لديهم فرحة عارمة بقدوم العام الدراسي الجديد لانه سوف يشكل فارقا في حياتهم  ودخولها  مرحة جديده  من مراحل عمرهم ،،،

وتوجه الكثير من العاملين في سلك التربية والتعليم الى اداء رسالة الانبياء والمرسلين وهي تعليم الناس الخير حيث فالملائكة تصلى على معلم الناس الخير ،،،،،

وبادرة وزارة التربية في تجهيز ما يتعلق بالعام الدراسي الجديد مؤملين عاما جيدا  ناجحا  متميزا مبتعدين عن اخطاء العام الماضي وفي محاولة  للمضي قدما بعجلية التعليم في اليمن رغم العجز في المدارس  ،،،،،

رغم العجز في المدرسين ،،،،

رغم العجز في الكتاب المدرسي ،،،،

رغم قلة الخبرة عند البعض ،،،

رغم التجاوزات المتكرره وخاصة في المدارس الاهلية ،،،

رغم المعوقات ومعا ذلك  كله يبدء العام الدراسي  الجديد  يطل باعبائه على اولياء الامور وخاصة  مع الوضع الاقتصادي التذي تمر به البلاد ،،،

فولي الامر لديه التزامات كثيره وخاصه مع وجود العدد الكثير للاسرة وعدد الطلاب الملتحقين بالدراسه من افراد اسرته ،،،

وخاصة اذا قام بتدريسهم في مدارس اهليه وخاصة ،،،،

بحثا عن الامن والامان وعن الاداء المتميز والحفاظ على الاولاد ووجود الرعاية الخاصه بهم ،،،

فندعوا الجميع للتعاون  ولبذل الجهود لانجاح العملية التعليميه في اليمن فهو  عنوان تقدم الشعوب والنهضة بالامم التعليم

والاهتمام بالاجيال  ،،،

فشباب اليوم هم قادة المستقبل وعنوان الحضارة للامة ،،،

فندعوا الكل الى بذل  دوره المنوط به ،،،

 الجهات الحكومية توفر الكتاب والمدرسة والمعلم والرقابة والتوجيه  والاشراف والتطوير والتدريب للكوادر  ومواكبة الجديد والحديث في مجال التربية والتعليم والاستفاده من التجارب  الاخرى لرفع عملية التعليم في اليمن ،،،،

المدرس يبذل  ما بوسعه ويطور من نفسه وادائه خدمة للوطن والمشاركة في رفع مستوى التعليم والتحصيل لدى الطلاب  واستخدام الوسائل المتاحة والابداع والتميز في الاداء وكذلك غرس القيم والمفاهيم وتعزيزها في نفوس الطلاب بعيد عن المصالح الضيقه ،،،،

الطالب يقوم بدورة من الجد والاجتهاد وبذل الجهد في ذلك والاهتمام والبحث والمطالعه واستماع التوجيهات  والهمه العالية لخدمة الوطن الرقي به ،،،

الاسرة ودورها المنوط بها من توفير الامكانيات وتهيئة الجو للطلاب واختيار المدارس بعناية والرفقه الصالحة للاولاد  وكذلك متابعتهم اولا باولا والتشجيع لهم ومساعدتهم في التحصيل وتذليل الصعاب امامهم ،،،،

فالملاحظ ان العملية التعليميه عملية تكاملية بين المدرسة والبيت والمجتمع  كل له دور يؤديه لينهض المجتمع ويتقدم الى الامام

فالعلم والمعرفه والتعلم والبحث العليم ركاز النهضه والحضاره والتقدم  املين التعاون والتكاتف  لانتاج جيل متعلم سلاحه العلم والمعرفة ،،،

متميز الاداء ناضج الفكر  منصف في الاداء ذو قيم ومبادء يسموا بالعلم والاخلاق والحب والاحترام للاخرين

بقلم الباحث عبد السلام حمود غالب 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق