]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سرير بروكست

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2013-09-02 ، الوقت: 20:28:51
  • تقييم المقالة:

سرير بروكست

بالسياسة العربية ومحاولة وضع كافة الناس على وضع محدد سلفا وعلى مقياس واحد ,كمن يحاول ان يساوي بين  الموجب والسالب...,بين الخير والشر ..., بين الصالح والطالح....,بين الغني والفقير ...,بين الصالح والفاسد ...,بين الفاشل والناجح ...,بين المعلم والجاهل...,بين المثقف والأمي ,وبين الضحية والجلاد ,وبين القاتل والمقتول.

من يحاول اليوم ان يضع مقاربة سياسية بين الجيش النظامي والجيش الحر ,وبين العسكر بمصر  وبين السلطة الشرعية وبقية السلطات ,كمن يحاول ان يجمع بين تثنية الفعل ونقيضه ,بين البنزين والنار دون اشتعال ,وبين الكهرباء والماء دون صعقات كهربائية ,وبين مصالح الضباط والجنرالات بالوطن العربي وبين صناديق الاختراع والديمقراطية !

اعتقد من يفعل ذلك ومن يسعى اليه تحت أي ذريعة ,كمن يحاول ان يقنعنا بتساوي كافة القضايا على سرير بروكست الأسطوري .كمن يحاول ان يضع الجميع على سرير بروكست شخصية اسطورية ,زعموا انه لم يكن يكتفي بسرقة المسافرين ,بل كان يعمد الى وضعهم الى سرير خاص لديه,فمن تجاوزت قدماه حدود السرير قطعهما ,ومن لم يبلغ السرير شده بحبال حتى يصبح بحجم السرير ومساويا له تماما. يبدو ان جميع الانظمة الشمولية تسعى جاهدة ان تضع جميع الخلائق مقاسات على بذلة واحدة ,في حين يظل النظام ,هو الذي يحدد المقاسات الطول والعرض والحجم واللون والكتلة والمساحة .ومن تطاول على سيده النظام قص لسانه ,حتى تتساوى اقواله مع افعاله, اين تكون المحصلة  صفرا بكل المقاييس التاريخية والحضارية ,وبالتالي يختفي الجميع ,وبالتالي لم تعد مقولة ارسطو/ تكلم كي اراك. بالمجدي وبالفعال ,ذاك بمعنى النظام وحده الذي يجب ان يظهر بالصورة,وحده من يتكلم ,وحده من يرى ,وحده من يشتم ,وحده من يتذوق ,وحده من يلمس نيابة عن جميع حواس المواطنين الصالحين ! ومن قصر لسانه, عن مدح الانظمة ,وبخل واستغنى ,شد بحبل حتى يستطيل في المدح والتشدق والدعاية حتى تتساوى اقواله مع افعاله ,خادما مطيعا ,الفعل يطابق القول ,صامتا ابديا او محاكيا ببغاويا او متكلما غوغائيا ,بوقا للنظام ,واذا ما تكلم يكون كلامه  / مجرد كلام, كلام ,كلام.الانظمة الانقلابية وضعت الجميع على سرير بروكست ,فمن لم يقتله المد والجزر الجسدي على السرير ,مات اكلينيكيا على سرير الامراض المزمنة ,الامراض العائدة للشعوب المهضومة سلفا,وعش تشوف يارايس ....!


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق