]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أقوال للمرأة وعليها وفيها 2

بواسطة: عبد الحميد رميته  |  بتاريخ: 2013-09-02 ، الوقت: 09:07:05
  • تقييم المقالة:

11- " وطن المرأة زوجها " : ومنه فإنني أقول باستمرار بأن المرأة مهما كان جمالها ومالها وحسبها فإنها تبقى دوما تحتاج إلى زوج صالح يسعدها وتسعده . الزوجة الصالحة حسنة الدنيا للزوج , ولكن الزوج الصالح هو كذلك حسنة الدنيا للمرأة . تتألم المرأة لوفاة الولد ولوفاة الوالدين ولوفاة الأخ أو الأخت , ولكن الحزن بسبب وفاة الزوج حزن خاص . ولا يحس بقيمة ما أقول هنا إلا من ابتليت بوفاة الزوج خاصة إن مات وهو صغير السن نسبيا .

12- " المرأة ظل الرجل , عليها أن تتبعه لا أن تقوده ". عليها أن تتبعه تبعية تكامل وتقاسم أدوار لا تبعية عبودية , وعليها أن تتبعه تبعية تسعدها ولا تشقيها , وعليها أن تتبعه تبعية تجعلها تحترم الرجل وتقدره . المرأة تحترم المحسن , نعم , ولكنها تحترم أكثر وأكثر الرجل المحسن القوي . والمرأة في المقابل تحتقر دوما ( مسلمة أم كافرة , متزوجة أم عزباء ) الرجل الضعيف مهما كان سخيا وكريما . وصدق الله العظيم حين قال " الرجال قوامون على النساء ". وإذا ظن رجلٌ ما أن امرأة ما ستحترمه وهو ضعيف معها فهو واهم , وكذلك إن ظنت امرأة بأنها ستسعد مع رجل ضعيف معها فهي لا تفهم شيئا عن الكون والحياة والإنسان

13- " الويل للبيت الذي تصيح الدجاجه فيه ، ويصمت الديك " : أي ويل للدار التي تختلط فيها المهام وتنعكس فيها الأدوار , فتصبح المرأة تعمل عمل الرجل والرجل يعمل عمل المرأة , ويصبح الرجل يتشبه بالمرأة والمرأة تتشبه بالرجل . ويل للدار التي يصبح فيها الشعار المطبق في البيت وداخل الأسرة هو " أبي في الدار وأمي في السوق " . وعلى سبيل المثال : كم هو مُـضحك ومُـبكي ومُـنفر منظرُ الرجلِ الذي يغسل الأواني في المطبخ وزوجتُـه جالسةٌ مثلا في قاعة الاستقبال أمام التلفزيون واضعة رجلا على رجل وهي تتفرج على التلفزيون وهي سالمة غير متعبة ولا مريضة ولا مشغولة ولا ... نسأل الله أن يحفظ لنا نساءنا وأن يحفظنا لنسائـنا , وأن يبارك فينا جميعا وأن يجعلنا جميعا من أهل سعادة الدارين , آمين .

14- " إذا نجح زواج ابنتك فقد كسبت ابنا ، وإذا فشل فقد خسرت بنتا " . أما إن نجح الزواج وكان زوج البنت صالحا ومصلحا , وكان طيب المعاملة لزوجته فإن الرجل يكون بهذه الزيجة لابنته قد حافظ على ابنته وأضاف إلى ذلك اكتساب ابن وهو زوج ابنته الذي يعتبر بحق إبنا ثانيا . وأما إن وقع العكس والعياذ بالله تعالى وكان زوج البنت سيئا في نفسه وسيئا مع زوجته ومع الناس , فإن الرجل الذي زوج ابنته لهذا السيء يكون بذلك قد خسر ابنته ولم يكتسب أي رجل .

15- " البيوت السعيدة لا صوت لها " . أي أن البيوت السعيدة المطمئنة هادئة عادة بسبب صلتها الطيبة بالله وبسبب تأديتها لحقوق الغير كاملة غير منقوصة وبسبب الصلة المباركة بين أفرادها . وأما البيوت المقابلة التي لا تعرف لله حقا ولا للعباد حقا , فإنها بيوت شقية , وهي كذلك بيوت يكثر فيها الهرج والمرج وتكثر فيها الخصومات والنزاعات .

16- قال صلى الله عليه وسلم : " النساء شقائق الرجال ". هن شقائق الرجال بمعاني عدة متنوعة . هن شقائق لأن كل واحدة منهن مكملة للرجل , ليست نصفه الأصغر ولا نصفه الأكبر ولا نصفه المساوي . هن شقائق الرجال لأن المؤمنين ( رجالا ونساء ) بعضهم أولياء بعض . هن شقائق بمعنى أخوات , فكل واحد منهما يعتبر الآخر أخا أو أختا , يحب له من الخير , ومن العفة والشرف , ومن العزة والكرامة و ... ما يحب لأخته الحقيقية أو لأخيه الحقيقي .


17-" أنظر الأم وتزوج البنت " . إذن إذا أردت أن تتزوج فاسأل عن الأم أكثر مما تسأل عن الأب , لأن الأم تترك بصماتها التربوية ( قبل الزواج ) على البنت أكثر من الرجل , ثم إن تأثير الأم على البنت حتى بعد الزواج هو أكبر بكثير من تأثير الأب .

18- " إنك لن تجد أبا ثانيا أو أما ثانية , ولكنك ستجد زوجات كما تشاء ". نعم صحيح أن الزوجة لها قيمتها وقدرها , ومع ذلك فإن للوالدين ( شرعا ) قدرا أكبر وأعظم ... الأسباب كثيرة منها أن الأب والأم لا يعوضان وأما الزوجة فيمكن أن تعوض . تختلف الزوجات فيما بينهن , ومع ذلك تموت زوجتي أو أطلقها فيمكنني بعدها أن أتزوج امرأة ثانية في أي وقت أردتُ ذلك .

19- " النساء يتعلمن البكاء ليكذبن" . نعم يمكن أن نختلف في نسبة النساء اللواتي يستخدمن الدموع كسلاح للكذب على الرجال عموما وعلى الأزواج خصوصا , ولكن المؤكد أنهن كثيرات . وهذه الصفة أو السيئة هي خاصة بالنساء لا بالرجال .

20- " المرأة التي تحب اثنين تخدع كليهما ". المرأة – عموما – أكثر وفاء في الحب من الرجل , وأكثر صدقا في الحب من الرجل ... ومنه فإذا حدث وأن ادعت أنها تحب اثنين فإنها غالبا لا تحب أيا منهما بمعنى أنها تكذب عليهما معا . الرجل يكذب في الحب أكثر من المرأة , ومع ذلك يمكن أن يحب امرأتين معا لأنه يمكن أن يتزوج بهما معا ... وأما المرأة فلأنها أكثر وفاء وصدقا في الحب ولأنه لا يجوز لها أن ترتبط إلا برجل واحد تتزوجه فإنها إما أن تحب واحدا فقط وإلا فإنها تكذب على الكل وتخدع الكل .



يتبع : ...


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق