]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

نيران صديقة والقتل واحد

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2013-09-01 ، الوقت: 21:52:48
  • تقييم المقالة:

نيران صديقة والقتل واحد

تعددت الاسباب والقتل واحد ,يقتل المواطن العربي بذنب او من عدمه ,مؤيدا كان او معارضا ,برصاص حي او برصاص مطاطي ,باليورانيوم المنضب الخفيف او باليورانيوم الثقيل ,يموت بالفوسفور الابيض او بالفوسفور الاصفر ,يموت بالسلاح الكميائي او بالسلاح الفيزيائي او بالسلاح الالكتروني .

يبدو الاخوة  في فلسطين بقطاع غزة وضعوا بين فكي كماشة مجبرين لاابطال ,بين نيران صديقة العسكر المصري المتربص بهم والاخوة الفرقاء الاخرين من جهة وعدوهم التقليدي اسرائيل. وما دامت النار هي النار ,فلا فرق بين النار البرومثسية الاسطورية واهب النار للبشر ونار البشر الواقعية ,مادام اللاعب بالنار يدرك مسبقا ليس كاللعب بخراطيم المياه الباردة ,وليست هي نار ابراهيم عليه السلام بردا وسلاما ,وليست هي نار الهندوس الطقسية ,ما دام الجميع في النهاية سوف يحترق لهيبها قبل ان يأتيه العقاب بنار جهنم السعير في الدنيا قبل الاخرة. وقتئذ ,ما يبقى الا عملاق طائر الفنيق يستيقظ من رماد اتون الجميع يردد / اذ المؤدة سئلت بأي ذنب قتلت....!؟ واذ سئل الفلسطيني كيف ولماذا قتل ,قتلا صديقا او قتلا عدوا...,قتلا رحيما او قتلا رجيما....,قتلا سريعا او قتلا بطيئا ,مادام الوطن العربي في الاخير قاتلا ومقتولا على حد سواء صديقا وعدوا في آن واحد لنفسه ,مصاب بمرض انفصال الشخصية. نتساءل بدورنا ما هذا المعيار والمقاس المرضي الذي تقاس به معايبير القتل والحياة بكوكب الوطن العربي!؟ الذي يحول مجازا العدو المفترض الاصغر الى عدو اكبر, ما هذه المعايير التي تهرب عن المشكل الاصلي الى صناعة مشكل بديل كقطاع غزة والتخابر  ضد مصر ,عوضا عن مشكل تخابر الدولة الاسرائلية على مصر ,الهرب من عذر اقبح من ذنب .ينم هذ المرض الفوبياوي الرهابي ,عن مرض الامراض استعصى حتى الساعة عن كشف ومتابعة الداء ,مرض يسمى الداء العربي ,حين يحيط نفسه بنيران عدوة ونيران صديقة ,ليس قصد التطهير والتكفير من ذنب ما او لانقاذ البقية المتبقية ,وايقاظ الضمير ,وانما من  اجل السادية التلذذ باحتراق الاخرين وباحتراق نفسه في سبيل انقاذ اسرائيل وانقاذ ثروة كسيحة تغذي بنوك اوروبا وامريكا بمال تجار الحرب وتجار الدم الهعربي المستباح في بورصات التجار الكساد والعباد.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق