]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الشاعر العطّافي

بواسطة: البشير بوكثير  |  بتاريخ: 2013-08-31 ، الوقت: 21:44:04
  • تقييم المقالة:

 ومضات : بشير بوكثير

جعلتْني أمشي على استحياء أيّها الشاعر العطّافي ، والأديب اللبيب  الوافي ، والسلسبيل القَراح  الصّافي، والفتى الشامخ  شموخَ  النّخل في الفيافي .

أنتَ خامة إبداعيّة، وقامةٌ إعلاميّة، وهامة إنسانيّة ، وشامة جزائريّة ، سيتردّد ذكرُك في  الوجود، ويخترق وميضُك كلّ الحدود، وينطقُ باسمك الجلمود ، حين تقود الوفود، نحو الهدف المنشود.

لاتستسلمْ  للعراقيل والسّدود، وازرع السّوسنَ والجوريَّ  والورود ، في دروب كلّ محزونٍ مكدود ، وكنْ شبلا للأسود، فحتما ستحقّق المُنى وتسود ، ياأملَ  الجزائر الموعود .

ليلتك سعيدة  يا فارس المفاوز والفيافي ، ولكَ من مُحبّيك الوُدّ والورد  أيّها المبدعُ العطّافي.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق