]]>
خواطر :
متعجرفة ، ساكنة جزيرة الأوهام ... حطت بها منذ زمان قافلة آتية من مدينة الظلام...الكائنة على أطرف جزر الخيال...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

العد التنازلي

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2013-08-28 ، الوقت: 20:56:45
  • تقييم المقالة:

العد التنازلي

كما للسلم من طقس وعقابيل ,الحرب ايضا. وكما للسلم من بدايات لابد منها ايضا الحرب تبدأ بالريح الذي يسبق العاصفة ,حرب اعلام وتلويحات قبل اندلاعها حتى تصل اوجها وهكذا دوليك....

وكما للسلم من مسميات بحيث الانسان يكون فيها مضافا الى الطبيعة ,وماله من اناس مخططين منظرين ,ايضا للحرب. وكما للسلم من فكرة اولية ,وتخطيط وتنظيم ,ومراقبة ,ومتابعة ,وتقييم وتقويم الحرب ايضا.

في مجرى التاريخ ,بل ما قبل التاريخ سببت الحروب مآسي عميقة وشروخا كثيرة ,لاتزال صدماتها النفسية والعضوية وتأثيراتها الايكولوجية السلبية حتى اليوم.اتخذت الحروب قديما وحديثا اسماء عدة ,فاتخذت الحرب على الخليج عاصفة الصحراء الى عناقيد الغضب الى غيرها من الاسماء.كما يبدو الحرب الوشيكة على سوريا والتي صرنا نعيش احداثها مسبقا, سوف تشن على سوريا دون اسم حتى الساعة ,ذاك انها حربا مجهولة الهوية ولايعرف احدا عواقبها  ,وبالتالي هي حربا مفتوحة على المحيط والانسان.

اريد ان نقول ان الحرب على العرب ,توشك ان تصير كتابا موقوتا ,ذاك ان منظروها من الطرفين راضخ وفاتح يربطهم عقد غير بائن وبالتالي, يسعى الحاكم العربي الى التدمير الداخلي عن طريق قمع حركات التحجج والمعارضة حتى تدخل الجهات الضاغطة الخارجية للتدمير الخارجي والبنيات التحتية ,لتعيد في الاخير استنساخ حكما اخر مواليا لها  وهكذا...يبقى التدمير سنة تعيده الدول الكبرى متى شاءت كحق تاريخي تسترده متى شاءت !! انها حربا بلا معالم واضحة ,حرب من اجل الحرب ,او بغية تطهير وتكفير من عذر افظع من ذنب اخر افظع منه !! وعندما يحارب الحكم شعبه بالاسلحة الكيميائية وتتدخل الدول الكبرى من لها الحق التاريخي..., والحق القانون الدولي ....,وحق القوة..., وحق الغاب وحق الحضارة..., وحق الثقافة السائدة يكون الرد باسلحة افتك من التي اطلقت على المعارضة ,اسلحة اليورانيوم المنضب, الذي يترك ندوبا وامراضا فتاكا,  وقتل سريع وبطيئ على كل ماهو على قيد الحياة من احياء بحرية وارضية وسماوية. ان خير عمل لوقف الحرب ان لاتقوم من اساسه ,وتعمل السلطة من جانبها في المقام الاول على ضمر الاسباب التي تؤدي الى اندلاع الحرب ,عن طريق النمو باتجاه الديمقراطية وتربية التداول على السلطة. لايوجد حتى الساعة سلاح يرمي الورد على الشعوب والحكام في آن معا. لاتوجد حرب تبني وتشيد حضارة للانسانية .فقط ,كل المؤشرات والتلميحات والتلويحات توحي الى ان العد التنازلي للحرب على سوريا يكون قد بدأ منذ غزو العراق,ولن تكون بالطبع بردا وسلاما او نزهة او هي بمجرد عملية جراحية بالغة الدقة !! ,فقط, ارجو من البقية المتبقية من الدول العربية ان تعي جيدا ان أي اعلان حرب على شعوبها داخليا هو اعلان حرب عاجلا ام آجلا لاعلان حرب عليها خارجيا. وارجو ان تعي الدولة المصرية هذه اللعبة الاقليمية ,وان تتصالح مع نفسها اولا ,وكما بدأ العد التنازلي للسلم وللتعايش السلمي الثقافي الحضاري العرقي الديني ,من حيث الدين لله والوطن  والثروة والحكم للجميع, كما يجب ان نعترف ان الحرب والسلم قائمتين الى ان يرث الله الارض ومن عليها,والسياسي المحنك المحب لوطنه قالبا على قالبا ,من يتجنب الحرب الداخلية ويقلل التوترات الاقليمية ويجنح للسلم,و للتي هي احسن.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق