]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

قصة طفلة

بواسطة: rainy cloud  |  بتاريخ: 2011-05-21 ، الوقت: 15:32:48
  • تقييم المقالة:

 

طفلة تنسج لعبة، انتهت من نسجها ضمتها إلى صدرها عانقتها

قبلتها جعلتهارفيقتهاحلفت..قسمت ألا تودعها حتى تبقى ذكرىلم

يبقى بالحياة سواها صديقتها حبيبها كل شيء لها....

الطفلة نظرت بعمق إلى لعبتها، قالت:آه لو أني مثلك لا أشعر أبدا

لا بالحب وبعذابه ولا بالخيانة وعذابها لا بكل شيء يُوُلِدُ الآه....آه

كم أتمنى

جاء نوم تلك الطفلة، بدأت تذرف دموع الوحدة،قالت: آه لو أني لا

أسقطدمعا... آه لو أني مثلك أبقي عيني مفتوحة لا أحلم أبدا آه كم

أتمنى

نهضت تلك الطفلة ظنت أن لعبتها ستنهض معها لكنها بقيت

بمكانها لم تتحرك ولنتتحرك قالت:آه لو أني مثلك لا أتحرك أبقى

في مكاني لا أمشي نائمة دون حراكآه كم أتمنى

رأت تلك الطفلة صورة أحد كان في

قلبها...بكت..صرخت..أصابها الجنون قالت: آهكم أتمنى لو أني

مثلك لا أملك عقلا لا أملك ذاكرة لكنت الآن لا أذكره أبداآه كم

أتمنى

آه كم أتمنى لو أني لعبة!!!!!!


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق