]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حكم رشيد بلا ضمير

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2013-08-27 ، الوقت: 20:09:28
  • تقييم المقالة:

حكم رشيد بلا ضمير

ومتى كان للحكم بصفة عامة ,سواء كان عميقا شموليا او ديمقراطيا ضميرا. الحكم بلا قلب.شبيها تماما كتاب الرواية في يوم ما ,كان لابد للكاتب الروائي ان ينتهك عدة ضمائر اخرى غير ضميره ,كيما يتمكن من ناصية اللحظة المسحورة في واقع الرواية السحرية,كما كان يعمد المقاتل في جبهات القتال والشاعر والرائي والساحر والفيلسوف ,ان يعمد الى قتل ضميره كيما يستمر بالحكم, وكيما يحكم ويسوس ويقود الناس بلا قلب ولاعواطف.لقد صدق رامبو الشاعر في يوم ما حين قال / سبب تفوقي على الأخرين لأني دون قلب...!

هل ولدت السياسة على اعتبارها علم وفن ,علم بمنهاج وبرنامج وفن  بموهبة وخلفية ثقافية بلا قلب ,قائمة على الهدم ,هدم ما قبلها وبناء جدارات وابعاد جديدة...؟ وهل الحاكم العربي,وبعد ان يغادر كرسي الرآسة او عرش المملكة قادر على الندم,على الاعتذار في حق من اخطأ في حقهم ,كسائر الناس فيما اقترفه في حق شعبه العزيز من قتل وبطش وتعذيب....؟ من جهة اخرى هل كان لابد له ان يتخلى للنار عن بعض مافيه لانقاذ الباقي...؟ لااعتقد. اننا في مرحلة تهديم الأوطان على ساكنيها على ان يبقى ويخلد هذا الرئيس وذاك  ,ونموذجا العراق وسوريا وليبيا وان لم تستفيق مصر ,سوف تلحق بركب التدمير ,الذي اصبح نهجا سياسيا قائما على ذاك الشعار, ابان الحرب العالمية الثانية .يوم خربت القنابل بكل انواعها العالم, كل شيئ لاشيئ . لاامن  ولاامان في مسؤولينا الذين يخربون اوطانهم بايديهم ويفضلون الموت على الكرسي وتخريب الاوطان على ان يستقيلوا او يحيدوا شجعانا ابطالا انقاذا لاوطانهم ولاناسهم ,وما دام الريع قائما النفط والثروات يبقى كل الوطن مختزلا في بعض الاشخاص وتذهب الاوطان للجحيم اذا ذهبوا عبيد المال والذهب بنوعيه الاصفر والاسود .ما احوجنا الى اعادة الضمير شرطي الاعماق نحاسب انفسنا بانفسنا وقادرين على التراجع اذا شعرنا بان الخطأجسيم ان صار التمادي فيه ,وان اعتبرنا الخطأ اصيل بالذات البشرية ,يمكن التقليل منه لكن ,لايمكن القضاء عليه.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق