]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

أشتاقك وجزين لفراقك

بواسطة: امين الصفتي  |  بتاريخ: 2013-08-24 ، الوقت: 17:09:32
  • تقييم المقالة:

 أشتاقك ...؟

وحزين لفراقك ..؟

وغادرتك رغم عني ...

لم اذكر في حبك غير لحظات فرحاً

لاتعزيني في اوجاعك ..او حين تهملني

وجدت الرحيل اعظم ..

وجدت البعد اسلم

وجدت حفظ كبريائي ...

قبل ان تصارحني انك نويت تهجرني..

اصبحت وجعاً يؤلمني..!

لاببعدك استريح ؟

ولا قربك يدنيك مني ..

كل شئ قيك يحيرني ..

اكاد ابكي من حنيني ..

يكاد شوقي لك يقتلني

اريدك كلمات..

لااريدك بما لاتستطع تعدني

أنت تهملني .

ووتجرح كبريائي وهذا بعذبني

فانت تدري اني احبك ..

فهل حبي لك ذنب عليه تعاقبني


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق