]]>
خواطر :
مولاي ، لا مولى سواك في الأعلى ... إني ببابك منتظر نسمات رحمة...تُنجيني من أوحال الدنيا وحسن الرحيل ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حين اتوقف عن عتابك

بواسطة: امين الصفتي  |  بتاريخ: 2013-08-24 ، الوقت: 17:08:07
  • تقييم المقالة:

حين اتوقف عن عتابك

واتوقف عن مراقبتك ...

وانت لاتشعر بأي تغيرات

حين لاابحث لغيابك عن تفسيرات

حينيصبح صمتك عندي مثل الحوارات

فإعلم انني لااحبك ...وكل شئ بيننا مات

فقد تعبت انا منك

وتعب قلبي من الآهات ..

وتعبت من الظنون والتفسيرات

حتي اصبح الحزن صديقي

واليأس حليفي

وانت لاتشعر بشئ ...

كانك حجراً بعيداً في ابعد المجرات

وانا امامك او بعيد ..لافرق لديك

لاشعور يتحرك ناحيتي في خافقيك

لاغيرة تحرق ...او إشتياق يقلك

فلا تلمني اذا انا منك وبك انتهيت

لانني امتلئت منك جروحاً حتي إكتفيت


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق