]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قصيدة . . . غبتِ عنى ! ! ( بقلم : د . وحيد الفخرانى ) .

بواسطة: د. وحيد الفخرانى  |  بتاريخ: 2013-08-22 ، الوقت: 10:54:31
  • تقييم المقالة:

قصيدة . . . . غبتِ عنى  ! !  ( بقلم : د . وحيد الفخرانى ) .

----------------------------------------------------------

 

غبتِ عنى . .

ولم أكن أدرى . .

أن فى بعدكِ . . . ذلك الأثر .

------------

غبتِ عنى . .

وغابت لكِ الشمسُ . .

ولم يَسطع . . ضيا القمر .

------------ 

غبتِ عنى . .

وراحت الدنيا بأكملها . .

بلا قول . . ولا نبأ ولا خبر .

------------

غبتى عنى . .

ولم تدنو المُنى منى . .

ولا الأحلامُ . . يا حنين العمر .

------------

غبتِ عنى . .

وذاب الحنينُ بكِ عشقاً . .

فى وحشة الليلِ . . وغربة السَمر . 

------------

غبتِ عنى . .

وما عانيتُ من ألم . .

قدر ألمى . . من قسوة الهَجر .

------------

غبتِ عنى . .

ولن أدعو سوى ربى . .

أن يُذهبَ العشقَ . . ويلهمُ الصبر .

-------------------------------

 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق