]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

معانقة لأبي الهول

بواسطة: Akid Bendahou  |  بتاريخ: 2013-08-20 ، الوقت: 23:49:01
  • تقييم المقالة:

معانقة لأبي الهول

وحدك ,مثقلا بوزر الخرافات

تعانق الأهوال

هولة تردد هاروت وماروت

سحر الأسئلة

بالسذاجة ترمي بعصاك

 بالسذاجة تهش بها الى مآربك الأخرى

تتحسس ما تبقى لك من تراسل

خواطر الحواس

شامخا  بما تبقى لك من انف

تردد ترنيمة تعويدة السحرة

***   ***    ***

انت الباكي

بالصخرة الضاحكة الساخرة

في سويداء الحجر

تدرف دموع جلمود الصخر

نبتة

نبتة

نبتة

وجرحا يحرق هيروغليفية

الهة حتسبشوت

وانشودة الشمش لألهة

الشاعر اخناتون

***   ***   ***

وحدك بمثقال اصغريك

تبكي غصة الميدانين

من الوريد الى الوريد

والرصاص الميت الحي

يدمي القلبين معا

انينا وحجرا

***   ***   ***

وحدك يا رأسا من تبر

وجسد من تراب

تحذق في افول

لايؤوب منه مسافر

كأنك ادركت كنه الحقيقة

قلبا على وطن يتلاشى

ووطنا على قلب

يتحسر

***   ***  ***

 وحدهم العسكر العابرون

المكللين بأكاليل وآس الدم يعبرون

 وانفك مهشم ووجهك بالنمش

يكظم غيظ الخرافة

وحدهم فرسان الريح

يعبرون

وقلب العسكر على الحجر

***    ***   ***

وحدك بكل لغات العالم

تبدي السلام

ولا أحد يرد

لا احد يريد ان يفشي السلام

لاأحد يريد قراءة

مسلة التاريخ

لاأحد يريد ان يغوص في دهاليز

الإستكشافات

خوفا من العثور على مومياء الحقيقة

تلوح لهم ثانية

تمد يدك تتحسس صدرك

وهم في بلهنية يتحسسون

بنادق اصحاب الفيل

على صهوات لمح البصر

اوصلوا الدم الحناجر

يحملون ألوية وبركاتنيرون

قبل ان يرتد طرف المساء

يعبرون

يكفرون قتلاهم 

يفتون بهدر دمهم المحروق

رأيتهم يحرقون

وحدك رأيت رابعة

ووحدك رأيت النهضة

تغوص في وحل ما بعد عصر النهضة

ولم تنهض لك أنفة

يا صاحب الأنف المجزوء

***   ***   ***

وحدك منذ سنينا خلت

لزلت تسأل....

أأنت البشر

ام نحن الحجر...!؟

تحت اقل الأسباب

نصير قبائلا وشعوبا غضبا

وحجرا منذ الخليقة يدفع

سذاجة الخليقة

يدفع حجرا

نشعل الماء نارا

حتى اذا ما استيقظ عملاق الرماد

من نعيق شؤم

ونردد في القتيل

كوني بردا وسلاما

***   ***   ***

يا أبا اهول

يا إله الخرافات جميعها

ايها الحارس الشفيع

المحروسة تقتاد أسيرة

يرفع النقاب عن ووجهها الملكوتي

وانت على ما انت

ديوتا  راضيا..

رشيدا  لا ترشد أنسيا

تجزم كيما تسلم

 تتهرب من صراخ الثكالى

لاتسأل أحدا

تعلق تميمة الرشيد

يأبى رشد العابرين

يقلبون حجر سيزيف

رأسا على عقب

مقلوبي الثياب يصلون

هم ايضا يبكون مثلك

ما أقترفت ايديهم

يسمونهم الإنقلابيين.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق