]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

فـــــي انتظــــــــــار البشائــــــــــــر !!

بواسطة: الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد  |  بتاريخ: 2013-08-20 ، الوقت: 06:35:10
  • تقييم المقالة:


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

فـي انتظـار البشــائر   !!

الخطاب لأهلها ذهبوا والحكم في ذلك المشوار

لقــد طالـت الساعـات وطــالت مهلـة الانتظـار

والشـك يظــل  قائـماَ لو كان الغير في الخيار

( نعــم ) يبرد القلب أو ( لا ) في طيه الشرار

صبراَ أيها المتهافت الـرد ما زال في الانتظار

والعلـم يقينـاَ أن الـدرة  لمن تحكم بـه الأقـدار

والمكتوب في الأزل لا بد أن تلتقي به الأبصار

والدنيا حظوظ وكتاب والحظ لا يوجده الاقتدار

إنما المكتوب  في الآجال  يجري بحكمه القرار

تمهل أيها الشقي  فالتهافت لا يكسب الانتصار

ألـزم الصبر فهي قد تكون لك لو قالت الأقدار

أو قــد تكــون لغيـرك  وأنــت حظـك الاعتذار

والشـك فـي النفس يورق بليـل قد يفقد النهار

فمتى تلوح  فـي الأفـق سحابة تسبق الأمطار

بعدها البشرى بنبأ يفرح القلب بسعادة مدرار

يرقص القـلب  وحلاوة البشرى لأطفال أبرار

والكف نحـو السماء  يلح يا ربنا رب الأقـدار

أجعــل الزينــة لنــا واجمــع شمـلنـا بالجـوار

ــــــــــــــــــ

الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد

 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق