]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

المقامة الهيكليّــــة

بواسطة: البشير بوكثير  |  بتاريخ: 2013-08-19 ، الوقت: 21:18:48
  • تقييم المقالة:

* المقامة الهيكليّة 

بقلم: البشير بوكثير / رأس الوادي (الجزائر).

إلى مسيلمة الكذّاب ، مهندس الانقلاب "محمد حسنين هيكل" أرفع هذا العتاب .

يا "هيكل" أنتَ هيكل بلا روح، وشَوْك وجُروح، ودماملُ وقُروح، وسُمّ زعاف، وكاهنٌ عرّاف ، يمارس العهر الصحفي والإسفاف ، ماعرفَ يوما طعما للفضيلة والعَفاف .

هِمتَ في البراري مع الغربان والذراري ، لكن حذار ! من صولة الأحرار ، وجولة الأطهار ، فسيطلع حتما النهار ، وتأتيك صادقاتُ الأخبار، وبوارق الرّعود ومعها الإعصار ، فماذا ستكتب لنا في "الأهرام " وفي "الأخبار" ، عن حصادِ عصابة السيسي الأشرار، وما ألحقوه بأرض الكنانة من خراب ودمار ؟!
هل ياترى يُمهلك القدر ،لتكتب عمّا فعلتَه بمصر، أيّها الانقلابيّ القذر ؟
خُدعنا بأكاذيبك صِغارا، لمّا صوّرتَ لنا الهزائم انتصارا ، والشوك والقذى أزهارا، والليلَ نهارا ، والحنظلَ ثمارا، والسّرابَ ماءً وأمطارا ،فلا غرو أنْ يتحوّلَ حاميكَ وحامي الوطن -زورا- سفّاحا جزّارا .
فلكَ من الله تعالى نكالا وصَغارا .
حسبتَ نفسك مؤرّخا كبيرا، وجهبذا نحريرا، وكاتبا ألمعيّا كبيرا ، لكن كشفتْك الأيام، وجرفتْك النرجسيّة والأوهام، وألْقتْ بك في مزبلة تاريخ اللئام !
هنْدستَ الانقلاب،يا مسيلمة الكذّاب، وشربتَ نخْبَ الشراب ، مع عصابة الكلاب ....
حاشا الكلاب الحيوانيّة، فهي أشرف من كلابكم البشريّة ، التي نهشت اللحوم الآدميّة، وأحرقت أجساد الشرفاء وهي حيّة !
مصر البهيّة، ستبقى دوما حرّة أبيّة، هكذا رأيناها في رابعة العدويّة،بأيدي فِتيةٍ آمنوا بربّهم ودفعوا أرواحَهم الزكيّة، من أجل الحريّة.
فلهم من العبد الضعيف "بشير بوكثير" ابن الجزائر الأبيّة ، مليون تحيّة وتحيّة.
ستنتصر الوردة على الرّصاص ، وسيأتي يا بلطجيّة يومُ القصاص ...لامناص من القصاص ، لامناص !
الجزائر في : 19 أوت 2013م


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق