]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رسالتي كجزائري لأشقائي في ارض الكنانة

بواسطة: مسلم بخاري  |  بتاريخ: 2013-08-16 ، الوقت: 19:20:07
  • تقييم المقالة:

✿ رســـــــــــــالتي لأشقائنا قي أرض الكنانة✿
  ●▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬▬●
الحمد لله الواحد الاحد الفرد الصمد واشهد ان محمدا رسوله الصادق الوعد المولود في مكة والمسترضع في بني سعد وبعد:
 قال تعالى في محكم تنزيله :( وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُتَعَمِّداً فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيما)ً
 ويقول صلى الله عليه وسلم :(والذي نفسي بيده لقتل مؤمن أعظم عند الله من زوال الدنيا ) ، وقال ايضا :(لا يزال المؤمن في فسحة ما لم يصب دماً حراماً).
ويقول ايضا  : (( لا يَحلُّ دمُ امرىءٍ مسلم إلاّ بإحدى ثلاث  كَفَرَ بعدَ إسلامهِ ، أو زَنَى بعد إحصانهِ ، أو قَتَلَ نفساً بغير نفس)
فكل الأعراب تنتظر وتترقب ما بعد الانقلاب العسكري المكتمل الأركان في ارض الكنانة الشقيقة بصمت دون تحريك ساكن فمنهم من قال ندين ومنهم آخر ندعو الى ضبط النفس ووو...غيره من الكلام الفارغ ناهيك عن المملكة السعودية والامارات والاردن اللواتي دعمن الإنقلاب وإراقة الدماء ، اما النظام الجزائري صاحب الحنكة في امساك العصا من منتصفها فيعلم الله ما يكن لأخوتنا في مصر ...والشعوب فردود افعالها متباينة وواضحة وضوح الشمس في ضحاها والنهار اذا جلاها ، كلها مؤيدة للشرعية والحكم الاسلامي الممثل في شخص الدكتور محمد مرسي عيسى العياط رئيس لجمهورية مصر العربية الاسلامية .
امّا شيخ الازهر الذي يتحمل العبء الأكبر والوزر العظيم وهو المتسبب في اراقة الدماء ونشوب الفتنة مشاركا مع القيادات العسكرية الانقلابية وزعماء جبهة الانقاذ العلمانية مع مساندة بقايا حزب النور ومخلفات بعض الاحزاب المتأسلمة ..إعلموا أن الارواح ستلاحقكم في منامكم في يقضتكم في خلوتكم في أذهانكم ويوم الحشر يوم تلقون الله .
فيا شعب مصر العظيم هبو لنصرة إخوانكم وأثأروا لمن استشهد في سبيل الله ودين الإسلام والوطن ، قولوا قول الحق واعتصموا بحبل الله ، انصروا الله ينصركم لا تنتظروا العون من أحد لا يضركم من خذلكم إن نصر الله قريب ..رددوها وطبقوها "سلمية سلمية" وما ملكت إيمانكم ، حافظوا على وطنكم احرصوا على  حفظ الدماء لا تقتلوا الارواح فإن النفس عزيزة على الله وذات حرمة أعظم من حرمة الكعبة الشريفة المكرمة ..
لا تنجروا الى رفع السلاح في وجوه جيشكم، لان الانقلابيين هذا ما يرجونه وينتظرونه حافظوا على سلميتكم فهي اقوى من سلاحهم ومدافعهم ، دافعوا على شرعيتكم ولا رجعة،لا رجعة.
والله أسأل ان يرحم من استشهد وأن يتقبلهم في عليين  مع النبيين وحسن اولئك رفيقا ، كما اسأله ان يحفظكم ويؤيدكم بنصر من عنده إنه ولي ذلك والقادر عليه.
وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين .
●▬▬.....سالم الجزائري.....▬▬●


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق