]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

وقفه نبويه

بواسطة: عبد السلام حمود غالب الانسي  |  بتاريخ: 2013-08-11 ، الوقت: 19:31:04
  • تقييم المقالة:

وقفه نبوية (1)

تدوين وذكر لما يتم الاطلاع عليه 

بقلم الباحث عبد السلام  حمود غالب 

اثناء قرائتي لصحيح البخاري وشرحه لابن حجر مر عليا هذا الحديث وما رواه ابن حجر ايضا :ما ذكره ابن حجر في الفتح حول شرح الحديث رقم 3360 الجزء السادس صفحة 573 وما بعده : والذي رواه ابو جحيفة  (خرج رسول الله صلَّى اللهُ عليه وسلَّم بِالهاجِرَةِ إلى البَطْحاءِ، فتوضأ، ثم صلَّى الظُّهْرَ رَكْعَتَيْنِ، والعَصْرَ رَكعتينِ، وبينَ يديهِ عَنَزَةٌ. وزادَ فيه عَوْنٌ، عَن أبيهِ،أبي جُحَيْفَةَ قال: كان يمُرُّ مِن ورائِها المرأةُ، وقامَ الناسُ، فجعَلوا يأْخُذونَ يديهِ فيمسَحونَ بها وجوهَهم، قال: فأخذتُ بِيدهِ فوَضَعْتُها على وجْهي، فإذا هيَ أبرَدُ مِن الثلجِ، وأطيبُ رائِحَةً مِن المسْكِ .)
قوله فإذا هي أبرد من الثلج وأطيب رائحة من المسك وقع مثله في حديث جابر بن يزيد بن الأسود عن أبيه عند الطبراني بإسناد قوي وفي حديث جابر بن سمرة عند مسلم في أثناء حديث قال فمسح صدري فوجدت ليده بردا أو ريحا كأنما أخرجها من جونة عطار وفي حديث وائل بن حجر عند الطبراني والبيهقي لقد كنت أصافح رسول الله صلى الله عليه و سلم أو يمس جلدي جلده فأتعرفه بعد في يدي وإنه لأطيب رائحة من المسك وفي حديثه عند أحمد أتى رسول الله صلى الله عليه و سلم بدلو من ماء فشرب منه ثم مج في الدلو ثم في البئر ففاح منه مثل ريح المسك وروى مسلم حديث أنس في جمع أم سليم عرقه صلى الله عليه و سلم وجعلها إياه في الطيب وفي بعض طرقه وهو أطيب الطيب وأخرج أبو يعلى والطبراني من حديث أبي هريرة في قصة الذي استعان به صلى الله عليه و سلم على تجهيز ابنته فلم يكن عنده شيء فاستدعى بقارورة فسلت له فيها من عرقه وقال له مرها فلتطيب به فكانت إذا تطيبت به شم أهل المدينة رائحة ذلك الطيب فسموا بيت المطيبين وروى أبو يعلى والبزار بإسناد صحيح عن أنس كان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا مر في طريق من طرق المدينة وجد منه رائحة المسك فيقال مر رسول الله صلى الله عليه و سلم .
وقال ابو بكر عند موت الرسول صلى الله عليه وسلم :
ما اطيبك يا رسول الله حيا وميتا .
وذكرت ابيات ذكرها الامام الشافعي عند زيارته لقبر الرسول صلى الله عليه وسلم حيث قال :
يا خير من دفنت في الترب أعظمـه *** فطاب من طيبهـن القـاع والأكـم 

نفسي الفـداء لقبـر أنـت ساكنـه *** فيه العفاف وفيـه الجـود والكـرم 

أنت الحبيب الذي ترجـى شفاعتـه *** عند الصراط إذا مـا زلـت القـدم

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق