]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عيدان لعيد نصرآ لعراقنا

بواسطة: سعد الكبيسي  |  بتاريخ: 2013-08-08 ، الوقت: 10:36:15
  • تقييم المقالة:

  ‏سعد الكبيسي‏   عيدان لعيد نصر عراقنا
........................
عيد تجلى الله لعباده بمغفرة ورحمه لشهر طاعه وغفران
تكبر المساجد لله وتدعوه لنصر دينه ونصر أمة الحبيب المصطفى
على أعداء وظالمين وكفرة ومجوس وصليبين غزو عراقنا
خرجو مئات ألألاف من مدينه أم المساجد لساحه الشهداء يكبرون الله
ويدعون بفرحهم للثبات بنصر مؤزر طال ثمانيه أشهر
متخذين مواقف الرجوله مئجور بأحزاب مئجوره لعملائها
مطالبين بتغير دستور سنه والبطوله ومضحين بدماء شهداء لأجل قضيتهم
ضد سلطه ألأحتلال وبرلمان
المحتل,,,,وقوانيين ضد شعبه,,,ومظلمويه لسجناء ومعتفلات أبرياء
كونهم قاوموا وأسقطوا مشروع سيدهم لتفتيت العراق وتفسيمه الى ثلاث دويلات طائفيه وعرقيه وقوميه
وبمسانده أحزاب مئجوره جائت مع سيدهم المحتل ....قتلوا وشردوا ملايين العراق بأسماء جلبها سيدهم المحتل....وبمساندة الصفويين والصهاينه,,,
لنمزيق وحده العراق ,,وتمزيق نسيجه ألأجتماعي وهو غير مألوف للشعب العراقي من تكوينه
حيث دمرو هؤلاء العملاء وبمعاونه سيدهم العراق,,من كل النواحي
وأرجعوالعراق الى الظلم والجاهليه والتخلف بكل مجلات الحياة

وهيكل كل مؤسساته العسكريه والامنيه والصناعيه والزراعيه,,,وبنوها تحت اشراف سيدهم على المليشات والطائفيه المقيته التى ترعرت بأحضان الصفويه
والمتمثله بمنظمه بدر..وحزب الدعوه ,,,وحزب الله.. ومليشيات جبش المهدي....لتنفيذ مخطط تصدير الثوره اللا أسلاميه,,,وبالتوافق مع الصهاينه والصلبيين
وذكرى الخامسه والعشرون للبيان البيانات والنصر من الله على عدوا العراق والامه العربيه
وبهمه رجال العراق من الجيش العراقي البطل وبمساندت الشعب العراقي بكل قطاعاته.....وبأشراف القياده العراقيه وعلى رئسهم شهيد الحج الاكبر
الشهيد المهيب الركن صدام حسين رحمه الله
وكان رجال القادسيه هم رجال العراق بعربه وكرده وكل قومياته هم من صتع النصر بعد الله عز وجل
وكان اول معركه تاريخيه باسترداد الفاو بمحلمه كبيره ونصر مبين على اعداء الله والعراق
وكانت بوابه للنصر لأسترداد كافه مدننا التي أحتلها الصفويين,,,وكل معارك التحرير ,,,توكلنا على الله,,,الاولى والثانيه والثالثه وبالمعركه الرابعه
اعلن خميني ترجع كأس السم وأعلن هزيمته وطالب بوقف أطلاق النار بعد الهزيمه الكبرى لجيشه
وكان رجال القادسيه وهمة الشعب العراق تتوجيآ للنصر من الله على الصفويين,,,وتفتيت تصدير ثورتهم التى أعلنوها بأسم الدين والدين براء من هؤلاء المجوس
ورغم كل المعونات التى حصل عليها من ألأمبرياليه الامريكيه والصهوينيه....لكن أرادة الله أقوى منهم ومن مخططاتتهم,,,ونالوا الهزيمه
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق