]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أدعية رمضانيّة

بواسطة: عزيزة محمود خلايلة  |  بتاريخ: 2013-08-06 ، الوقت: 19:55:28
  • تقييم المقالة:

                                   أدعية رمضانيّة 2013

         اللهمّ اجعل بين الحرس الجمهوريّ وميدان رابعة العدويّة بعد المشرقين، واعم عيون( البلطجيّة )و (الطّخيخة )و( الشّبيحة )وأعوانَهم وأذنابَهم عن الإخوان المسلمين في سائر بقاع الأرض، اللهمّ إن شئت أن تغفر لمرتكبي مجزرة الحرس الجمهوريّ فاغفر لهم، إنّك تعلم خائنة الأعين وما تخفي الصّدور، وذكّر العرب والمسلمين والمصريّين في شتّى الأصقاع بكلّ ما بذله البرادعي من جهود لإنقاذ العراق في أوائل التسعينيّات، وما يبذله حاليّاً من جهود لإنقاذ مصر، وذكّرهم بكلّ نضالات جبهة الإنقاذ، وجهودهم طوال أعمارهم لخدمة قضايا الأمتين العربيّة والإسلاميّة، وقضايا الأمّة المصيريّة، إنّك تعلم الجهر وما يخفى ،اللهمّ خفف عذابات الإخوان في كلّ السّجون والمعتقلات ،اللهمّ اعم لجان التّحقيق مع مرسي عن إلصاق تهمة الخيانة العظمى به، يا ربِّ أنت تعلم أنّ القصّ واللّصق أصبح سهلاً في هذه الأيام.

      أسألك أن تثبّت عليّ عقلي، وتمكّنه من استيعاب مسألة إزهاق أرواح ما يزيد على مئة ألف إنسان منذ بدء الحرب في سوريا، وساعدني على استيعاب مسألة سقوط خمسة آلاف إنسان شهريّاً ،وما أراه في نشرات الأخبار من فظائع تقشعرّ لها الأبدان، يا ربِّ خفف رغبتي بعد سماع كلّ نشرة أخبار بإلقاء هذا (التلفاز) من على سطح الطّابق الخامس، وخفّف شعوري بأنَّ الدّنيا ضاقت عليّ بما رحبت، وأصبحت أضيق من خرم الإبرة.

      اللهمّ أوصيك باليهود المساكين في فلسطين وفي كلّ أنحاء العالم، فهم فقراء ولطفاء وشرفاء ومسالمون وعشريّون عالآخر، ربِّ إنّهم يقولون: إنّهم شعبك المختار، وأنا أقول لك: نحن شعبك المحتار، وإن لم تنصرنا سنصبح شعبك المخ طار، يا ربِّ إنّهم موضوعيّون، ولكن لديهم بعض الضّعف في الحساب وفي مجالات التّجارة والصّحافة والإعلام، فهتلر مات من عشرات السّنين، ومع ذلك تتزايد أعداد من يدّعون بأنّه أحرقهم  بنسبة 10% سنويّا، وربّما تعتبر هذه فائدة ربحيّة، فكل استثمار للأحداث تعقبه فائدة، فهم قبضوا مليارات الدولارات ليس من باب استثمار المحرقة، وإنّما تعويضات لأسر الضّحايا المساكين، ومن باب حسن النّوايا، أؤكد أنّهم لم يقصدوا أيّ كذب، أو تزييف، أو تلفيق أو، تضليل وإنّما هو ضعف في الرّياضيات، اللّهم إنّك تعلم ما في السّطور، وما فوق السّطور، وما تحت السّطور، وما بين السّطور، وما تخفي الصّدور.

    يا ربّ دعاء لدول الخليج، اللهمّ احفظ قناة الواحة الفضائيّة، ووفّق هجن الشّيخ زايد لتفوز على هجن الشّيخ حمدان، وتظفر بالنّاموس، اللّهم ألّف بين قلوب هذه الهجن،وأوجد المحبّة والألفة بينها، لأنّ فوزها هو طريقنا للنّصر والتّحرير، فالحرب القادمة هي حرب هجن!!!!!!!! نعم سيكون القتال من على ظهور النّوق والحمير والبغال، وهم لا يرعون هذه السّباقات، ويخصّصون لها المحطّات والإذاعات، وينفقون عليها المليارات إلّا من باب الانصياع لقولك: "وأعدّوا لهم ما استطعتم من قوّة"(الأنفال الآية60).

 

       اللهمّ وفّق حكومتنا الفلسطينيّة لرفع رواتبنا، ولو بزيادة سنويّة ثابتة مقدارها عشرة شواكل، ووفّقهم لتخفيض أسعار الخبز والبنزين والخضار، أخشى يا رّب أن أنوّه إلى أسعار اللّحوم، حتّى لا يتّهمني النّاس بالبرجوازيّة، اللهّم أوجد ولو شبهاً بسيطاً مقداره( 1% )بين موائد الفقراء والأغنياء في رمضان وغير رمضان .

     اللّهم يا من لا يعجزه شيء في الأرض ولا في السَّماء، يا من أمره بين الكاف والنّون، يا من إذا أراد شيئا أن يقول له كن فيكون، وحّد قلوب أتباع حركتي فتح وحماس حتّى نستطيع أن نعيش، وحتّى أستطيع الكتابة، بحيث لا ينزعج الفتحاويّون بسبب مقالتي "زريبة الحاج عزام" ، ولا يمتعض الحمساويّون بسبب مقالة "طلّ سلاحي"يا ربِّ نحن نطالب بحرّية الرأي، وفي نفس الوقت نضع على أدمغتنا وعقولنا أقفالاً، أقفالٌ قد ضاعت مفاتيحها، وغرقت في البحر، ونرفض كسر الأقفال، ما الحلّ فأفكاري قد وصلت لحدود الهذيان؟

      يا رّب رغبة أخرى إذا وافقت؟ قزّم عقلي بحيث أكتب عن: ألوان الفراشة ،وأوصاف النّملة، ومغامرات الصّرصور، وطموحات الهرّة ، وبطولات الأرنب ، وصولات وجولات السلحفاة، ليرضى عنّي الجميع،ولا يغضب أحد، اللهم اهد من يقرؤون مقالاتي في الظّلام،تجنّبا لوصمة التّعليق عليها، أو إشعار الآخرين بأهميتها إلى قراءتها في النّور، لأنّ قراءة خفافيش اللّيل أو عدمها لا تهمّني، من باب أن الأسود تعوي والقافلة تسير، نعم الأسود تعوي، اقبلوها من باب التأدّب في الخطاب.

      يا ربِّ وفق سائقينا إلى تجنّب ظاهرة (المجاحشة) في السّياقة،يا ربّ حتّى الحاسوب يرفض مصطلح (المجاحشة)،يرفض إضافتها للقاموس، ويعرض بدائل لها، ونحن نقبلها كسلوك،  كلّ مصطلحات الدّنيا لا تعبّر عن هذه الظّاهرة بقوّة هذا المصطلح، يا ربّ وفّقهم إلى التّقليل من استخدام أبواق السّيارات(الزمامير)، وإخراج الأيدي من الشّبابيك، وإعطاء الإشارات للسّائقين الآخرين برؤوسهم وأيديهم، وأرجلهم في حالات الضّرورة القصوى.

   أختم دعائي بقولي: يا واحد، يا أحد ،يا فرد، يا صمد، يا من لا يشركه في ملكه أحد، احفظ حركة التّحرير الوطني الفلسطيني فتح، الحركة التي يمتلك أبناؤها من سعة الأفق، وسعة القلوب ما يكفي لاستيعاب كلّ عذابات الآخرين، والخوف والقلق على حياتهم ومصيرهم، الحركة التي لا يَحشُرُ أتباعُها أنفسهم في قوارير، ويترفّع أبناؤها عن الشّتم، والسّباب، والتّكفير أو التّشهير وإلصاق التّهم بالآخرين.

      طلب أخير يا ربَّ رقق قلوب أتباع حركة فتح بحيث لا يحذفون شيئاً من هذه المقالة، ورقّق قلوب أتباع حركة حماس بحيث لا يحذفون شيئاً منها، ورقّق قلوب خفافيش الظّلام بحيث لا يحذفون المقالة بأسرها، آمين يا ربّ العالمين.

عزيزة محمود الخلايلة

مشرفة اللغة العربية

مكتب تربية الخليل

  Email : azizah_m2012@yahoo.com                          

الجمعة الثانية من رمضان 19/7/2013


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق