]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الشريد...

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2013-08-05 ، الوقت: 12:06:15
  • تقييم المقالة:

سار وحده  في الظلام شريدا ووحيدا

سار بغير قصد ولا مرامي إلى بعيد

لا يدري أن المسير والبال ينتابه الأسى كل حين ومن جديد

ترصدته العيون

وإنتبه لم كل إنسان سائر هذا الحين

يبغي معرفت تقصده إلى أين ؟

وسار في سرعة ، وتأنى وإسترسل المواعيد ..

تحدى النسيم المدغدغ للخدود

والمتأني والسائر في خنوع

يا هذا ما تريد ...

فردت عليهم عيونه ..أنا الشريد ..بين هذا وهذا أبحث عن حلم بعيد ..

فرد الهوى ماذا ألا تعلم أن البسمة هنا تباع وتشترى ..

فلا ترسل الأحلام إلى بعيد ..

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق