]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حماسة مع وقف التنفيذ

بواسطة: هشام أڭوجيل  |  بتاريخ: 2013-08-05 ، الوقت: 00:16:37
  • تقييم المقالة:

لقد أكدنا بما لا يدع مجالا لجاهل ليشك أننا شعب متحمس ظرفيا ...أي أن حماسنا التوري والإستهجاني و(الخبزي ) يشبه كتيرا مؤشر البورصة. و بورصتنا نحن هي قرارات الكبار/الصغار ... فنحن نتعامل بحساسية مفرطة حين يصل المؤشر إلى أقصى درجات الإهانة ..هذا دون رد فعل منظم يعكس لك الصورة الحقيقية .. و هذه الميزة ليست مغربية خالصة .. بل هي نتاج خالص للعقل العربي ... و الدليل تكرار نفس التعامل المذكور مع القضايا المصيرية التي نتعرض للإهانة فيها (فلسطين متلا) .. يعني أن هذه الحساسية القصيرة الأمد كعاهرة في خريف عمرها المهني ..هي مرض وراتي يجب أن نطعم أبنائنا ضدها ..

 

..هشام اكوجيل


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق