]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الرجل اصبح عبدا للمراة فى الحياة

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2013-08-01 ، الوقت: 01:19:36
  • تقييم المقالة:

تنهالين علي سبا و شتما ما هو مبتغاك 

هل الرجل اصبح فى هذا العصر عبدا فى حماك

لما يبين لك الصراط خوفا عليك و على العبث ينهاك 

تتسترين وراء حرية ملفقة لتمشي على هواك

تتعرين بلباس كله تبرج و الشعر تذروه الرياح و احمر الشفاه على الشفتين لتظهرين بهاك

لا الشرف يهمك و لا الحياء تعتبرينه حدا يلزمك و تدوسين عليه برضاك

تدنسين قيم الاباء و الاجدادي علانية و خفية و لا تحسبين ان الله يراك

مالي ارى فتايات فى مقتبل العمر السيجارة على الشفاه و يحتسيين المسكرات 

هل لا اهل لهم ام غلبنهم لم يعودوا قادرين على ارجاعهم للصراط

نعم سمعت عن بعضهن يعنفن الاباء و الامهات

يقولون ان لهم الحق فى التمتع بالحريات

سحقا لمن كان السبب فى تفشي الفساد و التعدي على الحرمات 

لا يوجد كائن عاقل من الانس يحبذ هذه التصرفات

الانسان اصبح فى هذا العصر كائن بلا مبادىء فى الحياة 

ما دامت المراة تصول و تجول بلا رادع ينهاها على اتباع الشهوات

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • Mokhtar Sfari | 2013-08-01
    انت و الله متاع حرية بنات اخر زمان اخجل حين اسمع هذا الرد صحيح نحن نرى و نسمع و نلاحظ لكن اؤكد ان المراة الملتزمة الشريفة لن تنالها العصا و لا الغدر و حتي ان عايشت هذا الامر تنتصر و تجعل الرجل الذي يتسلط عليها بضميره يهان
  • هاجر بوخريص | 2013-08-01
    الرجال هم وحوش قبل محاسبة النساء حاسبوا انفسكم اولا لانه من المخجل انك انتبهت للمراة التي تحمل سيجارا و لم تنتبه للرجل الذي يحمل عليها عصيا

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق