]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

الحلقة الثانية ـ دول التآمر والنهاية المحتومة

بواسطة: محمد جواد القيسي  |  بتاريخ: 2013-07-29 ، الوقت: 18:43:48
  • تقييم المقالة:

 

 

( العراق أبو الدنيا )                                    

الحلقة الثانية ــ  دول التآمر والنهاية المحتومة

   سارعت المملكة العربية السعودية، إلى تقديم المساعدات العاجلة إلى الحكومة

المصرية التي أطاحت بالإخوان بعد ثورة الشعب الثانية أو30(يونيو) كما يطلق 

عليها بعدة مليارات من الدولارات.. وهذا مخالف لتطلعات أمريكا التي ترغب بانهيار

 الأخوان والحكومة الوقتية في آن واحد، ليتحول هذا الانهيار إلى حرب أهلية يمكن من

خلالها تدمير البنية التحتية للدولة المصرية وانهيار الجيش المصري ومن ثم تقسيم

البلد ..ما دفع دولة أل سعود إلى المسارعة لتقديم هذا الدعم ،لكون مصر تعد القلعة

 الأخيرة من قلاع العرب القوية وسقوطها ــ لا سامح الله ــ يعني هبوب رياح                         

( الربيع العربي) نحو دولة أل سعود لأنها مهيأة لاستقبال الربيع.. ولعدة أسباب

أهمها:                                                                          

 أولا: سعة الرقعة الجغرافية لهذه الدولة والتي تبلغ 22,149,69كم لا ترضي

 أمريكا وتركها تنعم بهذه المساحة يعني فشل مشروع الشرق الأوسط الجديد الذي يهدف

إلى تمزيق كل بلد عربي إلى أجزاء ودويلات قزمة بحجم قطر أو اقل منها مساحة وسكاننا!! 

ثانيا: طمس هوية المواطن الحجازي منذ عقود من قبل عائلة أل سعود وجعله يتسمى       

 بالسعودي وكأنه عبدا من عبيدهم..                                                        

ثالثا : تراجع الدخل السنوي للفرد السعودي بسبب التضخم وتفشي البطالة بين شباب             

 المجتمع.                                                                          

رابعا: وجود التيارات الدنية التكفيرية (الوهابية والسلفية ) التي تعتمد عليها أمريكا             

في تنفيذ مشروعها المذكوراعلاه .                                                        

خامسا: واخطر تلك الأسباب الصراع الطائفي بين الطائفة الشيعية التي تقطن مناطق الإحساء

 والقطيف والتي  يقدر عددها (( بمليوني نسمة تقريباً، يمثلون نسبة 10-15 في المائة من     

 إجمالي السكان (الذي بلغ في عام 2004 نحو 22 مليون و670 ألف نسمة، يشكل             

  المواطنون منهم 16 مليون و530 ألف نسمة تقريباً)                                    * (

  وتشكل غالبية مطلقة في تلك المناطق الغنية بالنفط  وهي مجموع الحقول النفطية في المملكة، وبين

 الحكومة الوهابية التي تحرمها من حقوقها.. وان أي تمرد مسلح لهذه الطائفة يعني تلقيها إمدادات

هائلة من شيعة العراق وهذا ما يؤرق الحكام في السعودية  ... وما يزيد رجحان تدخل شيعة

العراق في الاقتتال إذا حصل، لأنهم يحملون الجانب السعودي مسؤولية انهار الدم التي تجري

في العراق بسبب الأعمال الإرهابية التي تقوم بها الجماعات التكفيرية القادمة من السعودية..

والاهم إن الإحساء التي تشكل ربع مساحة السعودية ستكون مشروع دولة مستقلة..

   سادسا: تبذير الأموال السعودية ودعم الإرهاب الذي يهدد امن الأمة العربية والمسلمين.        

  وما صفقة شراء السلاح الإسرائيلي في هذا الشهر الكريم وإرساله إلى المجموعات الإرهابية

ـــ الجيش الحر السوري ــ إلا حلقة من حلقات تآمر حكام أل سعود على العرب والمسلمين0

سابعا: تقييد الحريات الشخصية للمواطن السعودي وبخاصة المرأة التي تشكل نسبة49،1

بالمائة من مجموع السكان في المملكة . نصف المجتمع هذا يعاني الاضطهاد، والذي وصل

 إلى حرمان المرأة من ابسط حقوقها الإنسانية ، بفعل فتاوى تحريم، لا بمنعها من ممارسة          

العمل والاختلاط مع الذكور في دائرة عمل واحدة وحسب،  وانما حتى من ملامسة الخيار

والموز لان ذلك الفعل منكر!! وهو يثير الغرائز الجنسية عندها .. وما منع المرأة من

قيادة السيارات ،إلا دليلا على تعسف الفتاوى التي تضيق الحريات، فقيادة المرأة للسيارة

هو الرجس بعينه، لأنها ستكون على ملامسة مستمرة بناقل السرعةالـGEAR) ) وذلك

اشد خطرا من الخيار والموز!. تلك الأجواء تعجل من قدوم ( الربيع العربي ) وتجعله على

  أبواب المملكة ..                                                                                                                                            
وقد يعارض البعض هذا الكلام ويقول إن هناك خطوط حمراء للاقتتال في السعودية لأنها

ارض إسلامية مقدسة.. فأقول : حتى لو وضعتم كل ألوان الطيف الشمسي تحت هذه

 الخطوط ، فان المخطط يسير قدما ، لطالما هناك علماء الحركة الوهابية النافذة في المملكة

والذين يدينون بالولاء والطاعة للامريكان و ( يترحمون) إلى يومنا هذاعلى الحجاج

الذي دك الكعبة الشريفة بالمنجنيق واستباح عذرية أكثر من ألف فتاة في المدينة*..

وغدا سنرى ..                                                                    

في أمان الله..                                                                                                           

                                                                                                                         

    * هذة الاحصائية من موقع انا المسلم                               

     *مروج الذهب للمسعودي                                        

    * تاريخ الإسلام للذهبي

     *الكامل في التاريخ ـ ابن الأثير                                   

    * وفيات الأعيان ـ ابن خلكان

                             

                                           

                                          

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق