]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

ومما اعجبني مما قرات لك من اقوال الشعراء

بواسطة: خالد اسماعيل احمدالسيكاني  |  بتاريخ: 2013-07-29 ، الوقت: 08:28:18
  • تقييم المقالة:



قصيدة الفرزدق في مدح الامام زين العابدين- 24-02-2006, 11:28 PM

أنشدها الفرزدق في مكة المكرّمة في مدح الإمام زين العابدين
علي ابن الحسين (عليهما السلام)
بعدما كان الخليفه الاموي في ذلك الوقت يطوف مكه وكان يعجز عن الوصول الى الحجر الاسود معا كل ما يملك من الجيش دخل رجل فقامو لهو الناس مهابة لهو ولي مكانه فقال الخليفه من هذا وكان الى جوار الخليفه الفرزدق فراحينشد هذه الابيات في الامام زين العابدين:
هــذا الــذي تـعـرف الـبـطحاءiiوطـأته* والــبـيـت يـعـرِفُـه والــحـلُiiوالــحـرمُ


هـــذا ابـــن خــيـر عِــبـاد اللهiiكـلـهـم* هــذا الـتـقي الـنـقي الـطـاهر الـعلمُ


هــذا ابــن فـاطـمةٌ إن كـنـتiiجـاهله* بـــجــدّه أنــبــيـا الله قـــــدiiخــتــمـوا


ولــيـس قـولـكم مــن هــذاiiبـضـائره* الـعُـرب تـعـرف مــن أنـكرتiiوالـعجم


كــلـتـا يــديـه غــيـاث عـــمiiنـفـعـهما* يـسـتـوكـفـان ولايــعـروهـمـاiiعــــدم


ســهـل الـخـليقةِ لاتـخـشىiiبــوادره* يـزيـنه إثـنان:حسن الـخلقiiوالـشيم


حــمّـال أثــقـال أقـــوام إذا افـتـدحـوا* حــلـو الـشـمـائل تـحـلو عـنـدهiiنـعـم


مــا قــال:لاقــطٌ إلا فـــــي تــشــهـدهُ* لــــولا الـتـشـهـد كــانــت لاءهُiiنــعــم


عــمّ الـبـرية بـالإحـسانiiفـانـقشعت* عـنـهـا الـغـيـاهب والإمــلاقiiوالـعـدم


إذا رأتـــــه قـــريــش قــــالiiقـائـلـهـا* إلـــى مــكـارم هـــذا يـنـتهيiiالـكـرم


يـغـضي حـيـاءً ويـغضى مـنiiمـهابتهِ* فـــــلا يُــكّــلَـمُ الإ حـــيــنiiيــبـتـسـم


بــكــفّـه خـــيــزران ريــحـهـاiiعــبــق* مــن كــف أرع فــي عـريـنيهiiشـمـم


يــكــاد يـمـسِـكـه عــرفــانiiراحــتــهِ* ركـــن الـحـطـيم إذا مــا جـاءiiيـسـتلمُ


الله شــــرفـــه قِـــدمـــاًiiوعــضــمــهُ* جــرى بــذَاكَ لــه فــي لـوحـة الـقلم


أي الـخـلائـق لـيـست فــيiiرقـابِـهُم* لأوّلــــيّـــة هـــــــذا أولــــــهiiنـــعـــم


مــــن يـشـكـر الله يـشـكـرiiأوّلــيّـةذا* فـالـدين مــن بـيـت هــذا نـالهُiiالأُمـم


يـنمي إلـى ذروة الـدين التيiiقصُرت* عـنـها الأكــفّ وعــن إدراكـهـاiiالـقـدم


مـــن جـــدّه دان فــضـل الأنـبـيـاiiلــه* وفــضــل أمــتـهِ دانـــت لـــهُiiالأمـــم


مـشـتـقّةٌ مـــن رســـول اللهiiنـبـعـته* طــابـت مـغـارِسه والـخـيم والـشـيَمُ


يـنشق ثـوب الـدجى عـن نـورiiغـرّته* كالشمس تنجاب عن إشراقها الظُلم


مــن مـعـشرٍ حـبـهم ديــنiiٌوبـغضهم* كــفــر وقـربـهـم مـنـجـى ومـعـتـصمُ


مـــقــدمٌ بــعــد ذكــــر اللهiiذكــرهــم* فــي كــل بــدء ومـخـتوم بــهiiالـكـلمُ


إن عــد أهــل الـتـقى كـانـوا أئـمـتهم* أو قـيل مـن خير أهل الأرض قيل همُ


لا يـسـتـطيع جـــوادٌ بــعـدiiجــودهـم* ولا يــدانــيـهـم قـــــومٌ وأنiiكـــرمــوا


هـــم الـغـيـوث إذا مــا أزمــةٌiiأزمــت* والُسد أُسد الشرى ، والبأسiiمحتدمُ


لايـنـقص الـعسر بـسطاً مـنiiأكـفهم* سـيّـان ذلــك : إن أثــروا وإنiiعـدمـوا


يُـسـتـدفعُ الــشـر والـبـلـوىiiبـحـبهم* ويـسـتـربُّ بـــه الأحــسـانiiوالـنـعـم

 

منقول نصا 


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق