]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أتسع محيط دائرة الشك

بواسطة: Ashraf Salem EL-tantawy  |  بتاريخ: 2013-07-25 ، الوقت: 22:58:51
  • تقييم المقالة:

أتسع محيط دائرة الشك من حولي ، لدرجة تكاد تكون نهاية (المصداقية) ، فكثرت الأشاعات وكثر التخوين والتضليل. أصبحنا في مجتمع يخلق من دابة النملة حواراً ، يحاول به أحد الأشخااص أن يستدرج أراء الناس ، وحين يشك فيه الناس وينهال عليه الهجووم والاعتراض يبدأ في الأختفتاء تدريجياً ، ويظهر شخصاً آخر يفعل ما فعله من قبلهُ ...................... وهكذا ،،  حتى أبيت على أن أجعل أحداً يستدرجني ، وملكني الخوف ، وأدركت أن مايحدث الآن هو من علامات يوم القيامة وكلي يقيناً أن هذا هو الأمر الوحيد الخارج عن دائرة الشك.

  << مواقع التواصل الأجتمااعي >> حين أنشأ الموقع الأشهر منها وهو >> (الفيس بوك) . كان هدفه الوحيد هو تواصل الأصدقاء وتكوين علاقات صداقة جديدة. ولكن سرعان ما تحول هدفه إلى ساااحة كبيرة تغري النااس وتجذبهم إليها بترويج من يستخدم الساحة أو يمر بها للأشاعات ، ودون أن يفكر من يفعل هذا في عدة أمور هامة للغاية ........  

الأمر الأول: هل مستخدمي هذه الشبكة بالأخص والشبكات الأجتماعية عموماً من وطن واحد (مصريين خصوصاً)؟؟

الأمر الثاني: هل تعرف أن بهذه الأفعال تضر وطنك وأهلك وأهل بلدك بأن يأخذ العالم الآخر عنا صورة ليست بالحقيقية؟؟  

  أرى أنه يكفي هذان السؤالان ...   وأنا أعلم كل العلم أنا هذا كله بدافع حب الوطن ، وبدافع حد الظلم والطغيان ، ولكن من وجهة نظري المتواضعة جداً ، ليس هذا هو المكان المناسب. ليس هذا هو المكاان .. لأنه وبإختصار هذه الشبكات عبارة عن: (عمارة أو برج كبير جداً .. يتكون من مئات    بل   الاف النوافذ  وكل نافذة تمثل دولة .. وجميع سكانها يستخدمون نفس المصعد ونفس السلم للصعود والهبوط) أي أننا أصبحنا في عالم مكشووف أمام الجميع .. وعلينا أن نأخذ الحذر دائماً وأبدا

وشكراً ...................................................... (أشرف سالم الطنطاوي) .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق