]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الإنسان أولآ

بواسطة: فهد المرسال  |  بتاريخ: 2013-07-22 ، الوقت: 23:32:42
  • تقييم المقالة:
الحياة جميلة ومليئة بمساحات الفرح والتفاؤل , خلق الإنسان متأملا وباحثآ في تفاصيل أيامه عن أحلامه وطموحاته وسبل تحقيقها والكفاح من أجلها , ليصبح كما يريد بمكانة تزيده رفعة لينعم بحياة كريمة , ليحقق جزءا من ذاته وتطلعاتها حينما كان طفلآ , تلك العزيمة تختلف من شخص لآخر لذلك كانت الحكمة الإلهية بتفاوت أبناء البشر , لاقيمة للإنسان إن لم يكن مؤمنا وموقنا بتلك الرؤية للحياة .أتعجب كثيرآ من رؤية فئة من البشر نظرتهم للحياة ضيقة وسوداوية ,توقفوا عن السير في طريق الحياة وركنوا جآنبآ ,يرمون بسهامهم كل عابر منطلق نحو الأمل والحياة , يحاولون فرض أفكارهم البآلية ليصبح الحال كحالهم ,متقوقعين غير مكترثين يحاربون كل فكرة متحررة , لديهم الإستعداد للتنكيل بأسلافك ونفيك خارج الملّة لثنيك عن التحليق في فضاءات الحريّة والحياة الرحبة , تلك الفئة لاتتقن سوى نفي الآخر وإقصاؤه , يطلّون علينا من باب سدّ الذرائع الفضفاض لوأد كل رأي لايتوافق مع أهوائهم , الإسلآم أتى مبشرآ لا منفرّا لبسط العدالة على الأرض , يختبئون خلف عباءته وهو منهم براء , لذلك سنكمل المسيرة الإصلاحية رغم أصواتهم النشاز , لأننا نريد الحياة فقط .,   
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق