]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

في دفاترها كتبت سعاد

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2013-07-21 ، الوقت: 21:16:24
  • تقييم المقالة:

في دفاترها كتبت سعاد / أحمد الخالد 

----------------------

" مفتتح 

---------

بين سطرين من عشق ودم 

تمددت 

بين المداد 

سعاد 

------ 

كتبت سعاد :

في النبض أنت مني 

دم

فارتدي مَن تشتهي 

من نساء أرضك

واسكن بهن 

قد بنيت بالوريد

مضجعك

----------

إن شئت صارت سعاد 

للجلد منك المسام 

كتبت سعاد :

دمي لحرفك خمر متعة

فاسكبه كأسك للهيام

وافرد جناحك في عيوني 

لا تستتر 

شهد عشقك متعتي 

وجفن عيني سترتك

فارتدي وارتدي

وغب طويلا في قطوف الحرف

لا تخشى سعادك 

في العتاب

شهد عشقي ينتظر منك

الإياب

****

التوت مني لا يرتضيك 

على عجل 

فانهل ما شئت من رضاب 

الزائرات 

حد الشبع

واكتوي ما قُدَّ لك 

من حاويات الألم

حد الوجع

-------------

هي جنتي 

لك تنتظر 

فطف ما شاء بك الغرام

بملابس الإحرام 

عد 

أرض الميعاد ـ جلدي ـ

في مسامك

فاعتمر 

صلاة حرفك في الجهات 

تغتفر 

فول حرفك شطر ما شاء 

القياد 

لن تسألك يوما سعاد 

عن وجهتك 

كل نساء الأرض طف 

كعبة سعاد وحدها

هي قِبلتك 

----------------

أتذكر يوم قلت لي :

سعاد مني هي الوطن 

وقلت لا !! 

خيانة الأوطان سيدي 

لا تغتفر 

وسعاد تغفر ما تقدم 

من ذنوب حرفك 

وما عن مدادك 

من ذنوب 

قد احتجب 

فخن بحرفك ما شاءت

لك السطور ... 

ولا تصم 


****

في دفاترها كتبت سعاد :

يقال هاجر أو مهاجر أو مفارق 

مَنْ مِن الأوطان كَلْ

وسعاد ليست موطنا

فلا تملْ 

هجرات حرفك عن سعاد

هجرة طيور

إن أرادت أن تؤوب 

لرشدها

عن سعيها حتما تعود

****

لكنها 

في الختام أكدت 

" فإن صليت يوما في محراب 

عشق ـ دون حرفك ـ فلا تعد " 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق