]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بابا الازهر الشريف

بواسطة: الضمير  |  بتاريخ: 2013-07-21 ، الوقت: 08:48:51
  • تقييم المقالة:

العنوان: بابا الأزهر الشريف ومبدئه الحنيف                

عفواً هناك خطأ بلعنوان ربما هو مقصود وربما هي عفوية النشوء .. فما كنت أقصده هو " شيخ الفاتيكان ومبدئه الهمام " عفواً هذا خطأ آخر ولكنه هذه المرة حقيقتاً مقصود , والمقصود منه هو شيخ الأزهر الشريف ومعه مبدئه الحنيف .

 فقيه زمانه وحجة عصره رجل المبادئ في زمن إنتحرت فيه المبادئ ..

أفتى في عهد المخلوع مبارك بحرمة الخروج على الحاكم المبارك ، واليوم في عهد الرئيس مرسي يخرج هو متقدم صفوف الخوارج , معلناً على رأس لسانه خروجه الآمن على الحاكم النائم .

بالفعل هو رجل مبادئ فموقفه مغاير ولكن مبدئه ثابت وهو قانع ، وذلك دليل على أن ما بقلبه كامن وقابع ..

فقط دقق النظر وستفهم أن مبدئه لم يتغير قط , فلمَّ إذاً تلقون عليه التهم دون دليل قطع ؟  وتقولون أنه منافق القوم  ..

 فيا أيها البابا المنتسب الى الازهر الشريف عذراً لك عمَّا قيل ويقال ففضل المخلوع عليك جلي  وظاهر , ووفائك له هو بلقطع واضح .

 أما دينك وعلمك فلا تلقي لهما بالاً فهما بإذن الله هباءً .

 وكفى بلمرء علماً أن يخشى الله وكفى بلمرء جهلاً أن يعصي الواحد ..


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق